وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

رئيس الوزراء يرأس اجتماعا لمناقشة تعزيز الشراكة مع المنظومة الإنسانية

سبأ – السياسية:

ناقش اجتماع حكومي برئاسة رئيس الوزراء الدكتورعبد العزيز بن حبتور، الثلاثاء ،علاقات الشراكة مع المنظمات الإنسانية الأممية والدولية العاملة في اليمن للتخفيف من معاناة الشعب اليمني جراء العدوان والحصار.

واستعرض الاجتماع سبل توطيد الشراكة الحكومية ببعدها الإنساني والمؤسسي مع منظومة العمل الإنساني بالاستناد على التجربة التراكمية التي تمتلكها المؤسسات الحكومية المعنية وتعزيز الشفافية في مختلف مفاصل العملية الإنسانية .

وركز الاجتماع على برنامج التغذية المدرسية ودوره الحيوي في إسناد العملية التعليمية وأهميته للأسرة ومستوى الالتحاق بالتعليم العام على مدى أكثر من أربعين عاما، وما يملكه البرنامج من تجربة رائدة، وأهمية توفير مختلف المقومات اللازمة بالتنسيق مع المنظمات الدولية لاستمرار نشاطه تجاه العملية التعليمية خاصة في المناطق النائية والأشد عوزا وحاجة.

وأشار رئيس الوزراء إلى أهمية مراعاة مختلف المنظمات الأممية والدولية الإنسانية للجهود والخبرات التراكمية للمؤسسات الحكومية في إدارة النشاط الإنساني بما في ذلك الحفاظ على آلية التغذية المدرسية المعمول بها منذ عقود بما يوطد من جهودها.

من جانب آخر، ناقش رئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور، مع نائب وزير الخدمة المدنية ووكيل الوزارة لقطاع السياسات والنظم ، جوانب الأداء الوظيفي العام.

وتطرق اللقاء إلى أوضاع الصناديق وخاصة تلك التي انتهت مهماتها أو التي ثبت عدم جدوى بقائها وتستدعي الضرورة تصفيتها وفي مقدمتها صندوق الخدمة المدنية الذي توقف نشاطه منذ أكثر من سبع سنوات.

وأستعرض اللقاء قرار مجلس الوزراء الخاص بمراجعة أوضاع الصناديق الخاصة، وأهمية قيام اللجنة الوزارية المعنية بسرعة إنجاز عملها وفقا لما حدده القرار.

إلى ذلك، اشاد رئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور، بجهود وزارة الثقافة خلال المرحلة الماضية وحتى اللحظة في النهوض بهذا القطاع وإبراز القيمة الهامة لمختلف الفنون الإبداعية وكذا صون المقدرات التراثية والتاريخية.

ولفت رئيس الوزراء في لقائه وزير الثقافة عبد الله الكبسي إلى أن ما تمتلكه الوزارة والمؤسسات التابعة لها من كوادر ثقافية وفنية إبداعية ومن خبرات تراكمية.

وأكد اللقاء، أهمية الإسناد الحكومي لهذا القطاع بما يعزز من دوره التنويري والوطني في ظل الظرف الراهن.