وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

تدشين اللقاءات التفاعلية بين المجالس المحلية ومنظمات المجتمع بأمانة العاصمة

سبأ- السياسية:
دشنت مؤسسة تنمية القيادات الشابة الثلاثاء اللقاءات التفاعلية بين المجالس المحلية ومنظمات المجتمع المدني ضمن مشروع تحسين الشراكة بين منظمات المجتمع والمجالس المحلية بأمانة العاصمة الذي تنفذه بالشراكة مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ ) .
تهدف اللقاءات إلى مناقشة بطاقة تقييم المجتمع المحلي وتقديم القضايا ذات الأولوية التي يجب معالجتها ووضعها في خطة عمل متطورة.
وأوضحت منسقة المشروع بمؤسسة القيادات الشابة أمينة العجمي أن اللقاءات التفاعلية خلاصة لأنشطة وتدريبات استهدفت 25 من أعضاء المجالس المحلية و24 من ممثلي منظمات المجتمع المدني في المديريات الخمس التي يستهدفها المشروع ، في مجالات الحكم الرشيد، النوع الاجتماعي، المساءلة المجتمعية، وخاصة فيما يتعلق باستخدام أدوات المساءلة وتطبيقها بهدف إشراكهم في رصد تقديم الخدمات .
وأشارت إلى أن المشاركين نفذوا جلسات نقاش بؤرية ونزولات ميدانية لتطبيق ما اكتسبوه في الدورات التدريبية لتحديد الأولويات واحتياجات المجتمعات المحلية والقضايا ذات الصلة التي يجب معالجتها والاستجابة لها باستخدام بطاقة تقييم الأداء المجتمعي .
وذكرت أنه تم تحديد ثلاث مشكلات ” الغاز والنظافة والمياه ” ودراستها عبر البطاقة من وجهة نظر المجتمع عبر منظمات المجتمع المدني ومزودي الخدمات عبر المجالس المحلية في المديريات المستهدفة.
من جانبها أوضحت الضابط الفني لمشروع الحكم الرشيد بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) ياسمين الحوثي أن المشروع هدف إلى الوصول إلى شراكة فاعلة بين الحكومة ومنظمات المجتمع المدني لخدمة المجتمعات المحلية .
وأكدت أن مثل هذه المشاريع تسهم في تعزيز مفاهيم الحكم الرشيد نظرياً وعملياً وتحدد أدوار كلاً من المجتمع ممثلاً بمنظمات المجتمع المدني (كمستقبل للخدمة) والمجالس المحلية كمزود خدمة.
وأشارت إلى أن المستهدفين اكتسبوا مهارات وآليات المساءلة المجتمعية بطريقة علمية ومنهجية.