وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

فعاليات ثقافية وخطابية بذكرى استشهاد الإمام زيد

السياسية- متابعات:
أقيمت فعاليات ثقافية وخطابية رسمية وشعبية، اليوم، في عدد من محافظات الجمهورية بذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام تحت عنوان (بصيرة وجهاد ).
حيث نظم المجلس المحلي والمكتب الإشرافي بمديرية السبعين بأمانة العاصمة اليوم، فعاليات ثقافية إحياء لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام.
استعرضت الفعاليات التي أقيمت في عدد من مساجد المديرية، جانباً من سيرة الإمام زيد ومواقفه وشجاعته في نصرة الحق بمفهومه الشامل.
وأكدت الكلمات التي ألقيت في الفعاليات، أهمية استلهام الدروس والعبر من الإمام زيد في تعزيز الصمود والثبات في مواجهة قوى العدوان.
وأشارت إلى أن الإمام زيد كان أنموذجا في الثبات على الحق ومواجهة الباطل.. مؤكدة أهمية السير على نهج الإمام زيد في مواجهة قوى الاستكبار.

كما نظم مكتب الإرشاد بمديرية الوحدة بأمانة العاصمة, ندوة ثقافية بذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام تحت عنوان (بصيرة وجهاد ).
وفي الندوة التي حضرها رئيس المكتب الاشرافي عبدالله الظرافي, ألقيت كلمات أكدت أهمية استلهام الدروس والعبر من سيرة ونهج الإمام الحسين وشجاعته في مواجهة العدوان الامريكي السعودي.
واستعرضت المواقف العظيمة المستلهمة من ثورة الإمام زيد عليه السلام التي جسدت معاني الشجاعة والصمود والتضحية والفداء في سبيل إعلاء كلمة الله ونصرة الحق ومحاربة الباطل.

إلى ذلك أقيمت بمديرية معين في أمانة العاصمة، فعاليات ثقافية إحياء لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام، تحت شعار “بصيرة وجهاد”.
وتناولت الفعاليات, نشأة وسيرة الإمام زيد ومناقبه وما تميز به من قوة الإيمان وتقوى الله وارتباطه بالقرآن الكريم، وأهمية استلهام الدروس والعبر من ثورته.
وأشارت إلى ان الإمام زيد كان مدرسة في التحرك في أوساط الأمة وتصحيح المفاهيم المغلوطة.. مؤكدة أهمية الإقتداء بنهجه في استشعار المسئولية تجاه الأمة.
واستعرضت الكلمات, المراحل التي تحرك فيها الإمام زيد، ومقاصد ثورته في رفع الوعي وكسر حالة الجمود والخنوع لأعداء الأمة.

كما نُظمت بمديرية الثورة بأمانة العاصمة اليوم، ندوات ثقافية إحياءً لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام.
تناولت محاور الندوات بمساجد “دهمان، المؤيد بالجراف، الرحمن، النور، الدرة، والنصر” بالثورة، الدروس والعبر من سيرة الإمام زيد عليه السلام وثورته في مقارعة الطغاة والتحرك في سبيل الله نصرة للحق.
واستعرضت المحاور جوانب من سيرة ونهج الإمام زيد عليه السلام الذي جسد فيها معاني الجهاد والتضحية والتحرك في سبيل الله في أحلك الظروف.
وألقيت في الندوات كلمات من قبل خطباء ومرشدين, أوضحت أن الإمام زيد عليه السلام حليف القرآن لم يخرج طمعاً في سلطة أو جاه، بل خرج لرفع الظلم وتصحيح مسار الدعوة الإسلامية التي جاء بها المصطفى محمد عليه وٱله أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وأكدت أهمية الاقتداء بمبادئ ومنهج الإمام زيد عليه السلام وشجاعته في رفض الذل والخنوع وتعزيز الصمود والثبات في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي.

كما نظم أبناء مديرية التحرير بأمانة العاصمة اليوم، فعالية ثقافية وتوعوية إحياءً لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام تحت شعار “بصيرةٌ وجهاد”.
وفي الفعالية أشار مديرا مكتب الثقافة بالأمانة عبدالله المعافى والمديرية ناجي الشيعاني, إلى أهمية إحياء الذكرى للاقتداء بمنهج الإمام زيد وشجاعته وثورته في مقارعة الطغاة.
وتطرقا إلى جوانب من شخصية الإمام زيد والإرهاصات التي دفعته للخروج على الظلم، وتصحيح مسار الأمة وابتعادها عن جوهر الإسلام الذي أرساه المصطفى محمد صلوات الله عليه وٱله وسلم.

وفي سياق متصل، نظم مكتب الارشاد بمحافظة صنعاء اليوم ندوة ثقافية إحياء لذكرى استشهاد الإمام زيد بن علي عليهما السلام، بعنوان ” مبادئ ثورة الإمام زيد ونتائجها”.
تناولت الندوة سيرة الإمام زيد وصبره وجهاده وتضحياته في مواجهة الاستكبار، وحثت على استلهام الدروس والعبر من مبادئ ثورته التي خاضها لاعلاء راية الاسلام.
واستعرض مدير مكتب الارشاد صالح ناجي جوانب من حياة الإمام زيد وأهمية الاقتداء بنهجه في مواجهة قوى الاستكبار ورفض الهيمنة والوصاية الأجنبية.
فيما أشار مدير التدريب والتأهيل بمكتب هيئة الزكاة بالمحافظة إبراهيم حميد الدين، إلى الحاجة للتعلم من مدرسة آل بيت رسول الله للتزود منها بالصمود والصبر في مواجهة أعداء الأمة.

وفي محافظة حجة، نظم مكتب الصحة العامة والسكان وهيئة المستشفى الجمهوري، اليوم ندوة ثقافية بذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام.
استعرضت الندوة بحضور وكيل المحافظة محمد القاضي ورئيس الهيئة الدكتور ابراهيم الأشول ومدير مكتب الصحة الدكتور أحمد الكحلاني، محورين ركز الأول على نشأة الإمام زيد وتلقيه العلم على يد والده الإمام زين العابدين عليه السلام.
ولفت إلى منهج الإمام زيد في إحياء مبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذي يمثل منهج الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم .. مبيناً أن الإمام زيد عليه السلام مثل مدرسة حياة يتعلم منها أبناء الأمة المسئولية والصلاح والهداية.
فيما تناول المحور الثاني ثورة الإمام زيد واستشعاره للمسئولية وتحركه على مبادئ وأسس الدعوة وجهاد الظالمين ونصرة المستضعفين.
وأكد أهمية استلهام الدروس والعبر من ثورة الإمام زيد في التفريق بين الحق والباطل ومواجهة الظلم والفساد وإدراك المبادئ والأسس التي خرج من أجلها والتضحية في سبيل الله ونصرة الحق.

وفي محافظة ريمة، نظم مكتب الإرشاد، اليوم، بالتعاون مع الوحدة الثقافية فعالية ثقافية في ذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام.
واستعرضت الفعالية التي حضرها وكيل المحافظة محمد مراد ومدير مكتب الإرشاد بالمحافظة رضوان الحديدي , نبذة عن حياة حليف القرآن الإمام زيد وثورته على طغاة عصره .
وتطرقت إلى دلالات إحياء هذه الذكرى وولاء وارتباط اليمنيين بأئمة الهدى, وأهمية الاقتداء بنهج الإمام زيد في مواجهة الطغاة والمستكبرين .
وأكدت أهمية التحرك على نهج أعلام الهدى لمقارعة الباطل واستلهام الدروس والتضحية في الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان الأمريكي السعودي.

وفي محافظة الحديدة، نظمت السلطة المحلية والمكتب الإشرافي بمديرية الميناء، اليوم فعالية خطابية بذكرى استشهاد الإمام زيـد عليه السـلام.
وفي الفعاليه أكد وكيل أول المحافظة أحمد البشـري أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والتعرف على نهج الإمام زيد في مقارعة الجبروت والطغيان ورفض الذل والهوان والثورة في وجه الحكام الظالمين.
وأشار إلى ما واجهه الإمام زيد بن علي عليهما السلام من ظلم على أيدي حكام بني أمية طغاة ذلك العصر، وثباته وصبره على التعذيب والتنكيل به حتى استشهد واقفا شامخاً.
وتطرق إلى ظلم طغاة بني أمية لآل بيت رسول الله، وتنكيلهم بهم وقتلهم، وكيف أصبح آل البيت مصدر إلهام لكل المستضعفين.
ولفت البشري إلى أن ذلك الظلم والإستكبار هـو نفسه ما تقوم به قوى الإستكبار والطغيان من دول العدوان على اليمن منذ أكثر من ست سنوات، عندما رفض الشعب اليمني الذل والخضوع فعمدوا إلى قتله وحصاره.
فيما أشار مدير المديرية عبد الله الهادي إلى أن الإمام زيد كان يمثل أمة وهـو يواجه المستكبرين الظالمين، لافتا إلى أن الشعب اليمني اليوم بصموده وثباته يجسد روح الإمام زيــد بصـبره وشجاعته.

وفي محافظة البيضاء، نظم أبناء مديرية ريف البيضاء اليوم فعالية ثقافية وخطابية بذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام.
وفي الفعالية التي حضرها وكيلا محافظتي البيضاء صالح المنصوري وشبوة أحمد الباقر، أشار وكيل وزارة الإدارة المحلية أحمد الشوتري إلى أهمية إحياء ذكرى استشهاد الإمام زيد في ظل ما يتعرض له الوطن من عدوان وحصار.
وأكد أن الإمام زيد مدرسة في الجهاد ومقارعة الظلم والطغيان ونصرة المستضعفين، داعيا الجميع للاقتداء بالإمام الثائر والسير على نهجه والتأسي بأخلاقه والتحرك في سبيل الله واستشعار المسئولية تجاه الأمة.
فيما استعرض مدير مديرية البيضاء عادل الكسادي سيرة الإمام زيد ومقاصد ثورته في رفض الخنوع والإذعان لأعداء الأمة.
من جانبه تطرق علي الأشموري في كلمة المكتب الإشرافي إلى أهمية استلهام الدروس والعبر من سيرة الإمام زيد في مواجهة قوى الطغيان والاستكبار..
بدوره استعرض عضو رابطة علماء اليمن محمد السقاف محطات من سيرة ونهج الإمام زيد الذي جسد فيها معاني الجهاد والتضحية وارتباطه بالقرآن الكريم حتى اتصف بحليف القرآن.

وفي محافظة إب، أقيمت اليوم بمديريات الظهار، والسياني، والمشنة، وفرع العدين، وبعدان، فعاليات وأمسيات ثقافية بذكرى استشهاد الإمام زيد بن علي عليه السلام.
ففي الأمسية بمديرية الظهار بحضور وكيل المحافظة القاضي عبدالفتاح غلاب، استعرض الوكيل يحيى القاسمي سيرة الإمام زيد ومنهجه وثورته وشجاعته وعلمه وما تعرض له من تعذيب وسجن حتى فارق الحياة شهيدا لإعلاء كلمة الله ونصرة دينه والمستضعفين.
وأشار إلى أن الشعب اليمني اليوم يناضل في سبيل حريته وكرامته ضد طغاة العصر وهو أحوج ما يكون للعودة إلى سيرة حليف القرآن وأخذ الدروس والعبر التي تمكنه من تجاوز الأخطاء والخذلان الذي تعرض له الإمام زيد من أبناء الأمة.
وفي الفعالية الخطابية والثقافية بمديرية السياني، أكد مشرف المديرية علي النوعة أن أحرار الأمة يتعلمون من الإمام زيد وأئمة أهل البيت ثقافة الجهاد والاستشهاد دفاعاً عن دين الله ونصرةً للمستضعفين ومقارعة الطغيان.
وأشار إلى أن الإمام زيد بذل روحه رخيصة في سبيل إعلاء كلمة الله وإصلاح الاعوجاج الذي حل بالأمة نتيجة حكم الطغاة.
فيما تطرقت الكلمات التي ألقيت في الفعالية التي أقيمت بمديرية المشنة إلى مكانة الإمام زيد وتحمله لقضية الأمة وجهاده في سبيل إعلاء كلمة الله.
وأوضحت الكلمات أن ثورة الإمام زيد تعد امتدادا لثورة الإمام الحسين وللأسباب ذاتها والطغاة أنفسهم.
ودعت للعودة إلى سيرة الإمام زيد وجهاده وما تعرض له من إجرام فاق حدود الإنسانية حتى استشهاده عليه السلام.
إلى ذلك أشارت الكلمات التي ألقيت في الفعالية الثقافية الطلابية بمديرية فرع العدين إلى أن روحية البذل والتضحية في سبيل الله التي تحلى بها الإمام زيد وأئمة الهدى كانت ولازالت حاجزا في وجه كل الطغاة عبر الأزمنة والعصور.
ونوهت إلى أن مظلومية الشعب اليمني التي يعيشها منذ سبع سنوات تتشابه إلى حد كبير مع مظلومية الإمام زيد وأهل البيت وأئمة الهدى الذين تعرضوا لصنوف العذاب والإجرام من طغاة عصرهم.
وأكد الكلمات أهمية الوعي والعودة لسيرة الأئمة من أهل البيت عليهم السلام لأخذ الدروس والعبر .
وفي الفعالية الطلابية الشعبية التي نُظّمت في مديرية بعدان، تطرقت الكلمات إلى ما أحدثته ثورة الإمام زيد من تغيرات في حالة الأمة وكسر حاجز الخوف من الظالمين الذين تجبروا وارتكبوا أبشع الجرائم بعد ثورة الإمام الحسين عليه السلام.
واوضح المتحدثون أن خروج الإمام زيد كان لإنقاذ الأمة وإصلاح واقعها وإنهاء الظلم والجور الذي حدث في ذلك العصر.
وتطرقت الكلمات إلى الروحية التي يحملها الشعب اليمني وهو يواجه أعتى عدوان وحصار والتي استمدها من روحية الإمام زيد وجديه الإمام الحسين والإمام الأعظم علي بن أبي طالب كرم الله وجهه.

وفي محافظة صعدة، نظم قطاع التعليم، اليوم فعاليتين ثقافيتين في ذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام .
وخلال الفعالية التي نظمها مكتب التربية والتعليم أشار محافظ المحافظة محمد عوض إلى أهمية إحياء هذه الذكرى في ظل ما يعيشه الشعب اليمني، من عدوان وحصار.
وأكد أن الأمة اليوم بحاجة إلى استلهام الدروس من ثورة الإمام زيد وتحمله للمسؤولية وخروجه في سبيل الله وإعلاء كلمته جل جلاله.
إلى ذلك نظم مكتب التعليم الفني والتدريب المهني والمعهد التقني التجاري فعالية أكد خلالها محافظ صعدة، وعميد المعهد التقني هادي الأعرج والعلامة محسن الحمزي أهمية استلهام الدروس من هذه الذكرى والاقتداء بنهج الإمام زيد عليه السلام في معركة الدفاع عن الوطن في مواجهة العدوان.
وحثوا على الاستمرار في رفد الجبهات بالمال والرجال حتى تحقيق النصر وتطهير اليمن من الغزاة والمرتزقة.

كما نظمت في منطقة دماج بمديرية الصفراء محافظة صعدة فعالية ثقافية إحياء لذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام .
وخلال الفعالية التي أقيمت بالتزامن مع اختتام دورة تأهيلية للتربويين والمعلمين في منطقة دماج، أشار محافظ صعدة محمد جابر عوض، إلى أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والعبر من تضحية الإمام زيد.
وأكد أهمية المضي على نهج الإمام زيد عليه السلام في مقارعة الظالمين وطواغيت العصر.
وحث المحافظ عوض، التربويين على الاستمرار في اكتساب العلم والمعرفة والثقافة القرآنية بما يسهم في الارتقاء بالعملية التعليمية.
وألقيت في الفعالية التي حضرها وكيل المحافظة يحيى الحمران ومدير مكتب التربية بالمحافظة عبدالرحمن الظرافي ومدير أمن المحافظة اللواء عزيز جراب والعلامة محسن الحمزي، كلمات أكدت أهمية السير على نهج الإمام زيد في مواجهة قوى الاستكبار مهما كانت التضحيات.

يتبع…

سبأ