وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

حقوق الانسان : التصعيد العسكري في الحديدة يؤكد نوايا العدوان في إبادةِ اليمنيين

 

السياسية :

اعتبرت وزارة حقوق الإنسان أن استمرار تحالف العدوان في أعماله اللاأخلاقية وتصعيده للعملياتِ العسكريةَ في محافظة الحديدة يؤكد نواياه الإجرامية المتعمدةٌ لإبادةِ اليمنيين والسيطرةِ على المُنشآتِ الاستراتيجيةِ واستغلالها.

واستنكرت الوزارة في بيان تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه استهداف تحالف العدوان لصوامع الغلال بالحديدة والتي يخزن فيها عشرات الآلاف من الأطنان من القمح والدقيق.

وأشار البيان إلى أن التصعيد العسكري للعدوان وفرض الحصار وتجويع أبناء اليمن منافي لمبادئ القانونِ الدوليّ الإنساني ويعبر عن مدى الإفلاس والسقوط الأخلاقي والإنساني للعدوان.

وأعتبر بيان الوزارة استهداف المواطنين في منازلهم وفي الطرقات والجسور وتدمير المصانع والأسواق التجارية في كيلو 16 و7 يوليو والمناطقِ المُجاورة لهما، ومدينة العيسي بمديريةِ الحالي ممارسات إجرامية يفتقرُ مُرتكبوها لكافة القيم والأخلاقيات الدينية والإنسانية.

وحمل البيان المجتمع الدولي والأمم المتحدةُ وهيئاتها ومنظماتها المسئوليةَ الكاملةَ عن كافة جرائم العدوان و تصعيده العسكري في محافظة الحديدة.

وجددت الوزارةُ دعوتها ومُطالبتها بوقفِ كافة أشكالِ العُدوانِ والحصار المُمنهجِ وتشكيلِ لجنة دولية مستقلة ومحايدة للتقصي والتحقيق في كلّ المجازر والجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق اليمن وشعبه.