وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الرئيس الصمّاد يدعو أبناء الحديدة إلى حالة استنفار والوقوف صفا واحدا في مواجهة تصعيد العدوان

سبأ – السياسية :

دعا صالح الصمّاد رئيس المجلس السياسي الأعلى ، محافظ الحديدة وقائد المنطقة العسكرية ومدير الأمن والقيادات العسكرية والأمنية ومدراء المديريات إلى حالة استنفار والوقوف صفا واحدا في مواجهة تصعيد العدوان.

وطالب الرئيس الصمّاد في لقاء موسع بقيادة السلطة المحلية بمحافظة الحديدة والمشائخ والوجهاء ، اللجنة الأمنية العليا بالبقاء في حالة انعقاد دائم ومتابعة كل الأولويات وتقديم المتاح والممكن للمواطنين وخاصة النازحين الذين ساءت بهم الأحوال المعيشية.

وأكد الصمّاد وقوف الجيش واللجان الشعبية إلى جانب أبناء الحديدة في الدفاع عنها ….معبرا عن سعادته بزيارة المحافظة لتدارس الأوضاع والتطورات وتصعيد العدوان عليها.

وقال” نريد من أبناء الحديدة أن يوجهوا رسالة للسفير الأمريكي أننا سنستقبله على خناجر البنادق في مسيرة عارمة”.

وحث اللجنة التحضيرية على القيام بتحديد الزمان والمكان لمسيرة عارمة هذا الأسبوع بحضور قادة الدولة لنعبر لهم عن الحاضن الاجتماعي في الحديدة وأنه لا يوجد فيها أي مرتزق أو عميل، ومن لا يزالون عاهات هم الآن في أحضان التحالف .

وتابع ” المبعوث الأممي لم يستطيع اللقاء بما يسمى حكومة الفنادق في قصر المعاشيق لأن الوضع الأمني فيها سيء للغاية، بينما أقمنا نحن في الحديدة عرض بآلاف من منتسبي الأمن المركزي في الساحل “.

وأكد أن تماسك المجتمع سيفشل مخططات تحالف العدوان ومرتزقته وسيسقط أوراقهم ورهاناتهم…مشيرا إلى أن مرتزقة العدوان لا مشروع لهم.

وأردف ” يا أبناء الحديدة أبناء اليمن سيخوضون البحر معكم ، من صعدة إلى المهرة إلى حضرموت إلى تعز وذمار وكل اليمن سيدافع عن هذه المحافظة وغيرها من المحافظات ولا قلق إطلاقا فنحن الأقوى “.