وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الرئيس اللبناني يطالب المجتمع الدولي بإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني

السياسية – وكالات :

طالب الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، المجتمع الدولي بإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني عبر إعادة الحق لأصحابه.

وبحسب الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، جاء ذلك في رسالة تضامن وجهّها عون، لرئيس لجنة الأمم المتحدة المعنيّة بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرّف، شيخ نيانغ، بمناسبة إحياء “اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

ودعا عون، في رسالته المجتمع الدولي إلى أن يعمل على إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني عبر اعادة الحق لأصحابه، وتحقيق السلام العادل والشامل وفقاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية.

كما دعا إلى تأمين عودة فلسطينيّي الشتات الى ديارهم التي شرّدوا منها احتراماً لحق العودة كما نصّ عليه قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194 في 11/12/1948 الذي أكّد على حق العودة للاجئين الفلسطينيين وعلى وجوب العمل على اغاثتهم إلى أن تتم عودتهم، كما نصّ على وجوب حماية الأماكن المقدسة، ووضع مدينة القدس تحت مراقبة الأمم المتحدة الفعلية، وضمان حرية الوصول اليها نظراً لارتباطها بالديانات السماوية الثلاث”.

واعتبر الرئيس عون أن “الظروف التي يعيش فيها اللاجئون الفلسطينيون تراجعت وبشكل دراماتيكي في عدة دول، من بينها لبنان الذي يواجه عدة أزمات كبيرة غير مسبوقة كان لها انعكاساتها السلبية على عائلات اللاجئين الفلسطينيين الموجودين منذ عام 1948 وكذلك على الذين نزحوا من مخيّمات سوريا”.

وأشار الرئيس اللبناني إلى أن “معاناة الشعب الفلسطيني زادت في الداخل والخارج حيث لا يزال الفلسطينيون يعيشون صراعاً يومياً مع الاحتلال الاسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة، ويسعون لتوفير أبسط متطلبات الحياة الطبيعية”.