وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

إدارة توعية المرأة بوزارة الأوقاف تنظم فعالية في ذكرى المولد النبوي

السياسية:

نظمت الإدارة العامة لتوعية المرأة بالتعاون مع إدارة المرأة بمركز التدريب والتأهيل بوزارة الأوقاف والإرشاد اليوم بصنعاء فعالية في ذكرى المولد النبوي تحت شعار ” احتفاء واقتداء”.

وخلال الفعالية أشار وزير الأوقاف والإرشاد القاضي شرف القليصي إلى أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي، لاستلهام الدروس والعبر من سيرة المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم .. منوها بمبادرة إدارة توعية المرأة ومركز التدريب والتأهيل بالوزارة في إقامة هذه الفعالية وإحياء الشعائر الدينية.

ودعا الخطباء والمرشدين والمرشدات الدينيات إلى القيام بدورهم التوعوي، وأن يجعلوا من شهر ربيع الأول، شهرا للاستذكار والدروس في المساجد والمدارس والمجالس، بما يعزز من القيم والشمائل المحمدية وترسيخ سلوكياته وأخلاقه في أوساط المجتمع.

وأكد القاضي القليصي، أهمية تعزيز الوعي بأخلاق ومنهج المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم في أوساط القطاع النسائي .. وقال ” لو أخذنا كل يوم درس من سيرة الرسول محمد عليه الصلاة والسلام في الشجاعة والجهاد والأخلاق والصبر والصمود، لكان المجتمع غنيً بالثقافة الإيمانية النابعة من كتاب الله وسنة نبيه الكريم “.

كما أكد أهمية دور المرشدين والمرشدات في تعزيز قيم التكافل والتراحم والتعاضد في أوساط المجتمع وتعميق روح الأخوة والمحبة واللحمة الداخلية . منوهاً بالزخم الشعبي والمشاركة الفاعلة في الفعاليات المركزية لإحياء هذه المناسبة، ما يؤكد حب اليمنيين للرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

وفي الفعالية التي حضرها نائب مدير مكتب الأوقاف والإرشاد بأمانة العاصمة محمد الغليسي ومدير عام توعية المرأة إيمان المهدي . أشار مدير مركز التدريب والتأهيل بالوزارة محمد السهماني وغفران العمدي من إدارة المرأة والطفل إلى الحرص على إحياء ذكرى المولد النبوي لاستلهام دروس العزة والصبر من سيرة الرسول عليه الصلاة والسلام .

وتطرقا إلى أن الاحتفاء بهذه المناسبة يسهم في تعميق ارتباط الأمة بقائدها ومصدر عزتها ووحدتها محمد صلوات الله عليه وعلى آله وسلم.

تخلل الفعالية، فقرات فنية وأناشيد وموشحات وقصيدة تغنت في وصف الرسول الكريم ومكارم أخلاقه وسيرته العطرة.