وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الاتحاد الأوروبي يقر اتفاق خروج بريطانيا وماي تدعو البرلمان لدعم الاتفاق

السياسية- وكالات:
أقر زعماء الاتحاد الأوروبي رسميا اتفاقا لخروج بريطانيا من التكتل خلال قمتهم في بروكسل، الأحد، وحثوا البريطانيين على دعم خطة رئيسة وزرائهم تيريزا ماي للخروج التي تواجه معارضة غاضبة في البرلمان البريطاني.
وبعد نصف ساعة تقريبا، أقر زعماء الدول المتبقية في الاتحاد، وعددها 27 دولة، المعاهدة التي تحدد شروط الانسحاب البريطاني من الاتحاد في 29 مارس، كما أقروا إعلانا يحدد مستقبل علاقات التجارة الحرة بين الطرفين.
وقال جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية للصحفيين قبل القمة ”هذا هو الاتفاق“ معبرا عن ثقته في أن تتمكن ماي من تمريره في البرلمان ومستبعدا تقديم تنازلات كبيرة جديدة.
وقال ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي لشؤون خروج بريطانيا ”حان الوقت لأن يتحمل كل شخص المسؤولية“.
وأضاف قبل القمة ”أعتقد أن الحكومة البريطانية ستنجح في الحصول على دعم البرلمان البريطاني“ لكنه أحجم عن التعليق على ما قد يحدث إذا فشلت ماي في ذلك.
وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن التصويت بخروج بريطانيا من الاتحاد أظهر أن أوروبا بحاجة إلى الإصلاح مضيفا أن باريس ستلزم بريطانيا بقواعد الاتحاد الأوروبي الصارمة وخصوصا فيما يتعلق بالبيئة مقابل تيسير فرص التجارة معها.
وأشاد مارك روته رئيس وزراء هولندا، أحد أقرب الشركاء التجاريين لبريطانيا، بأسلوب ماي في التعامل مع المفاوضات الصعبة معبرا عن ثقته في قدرتها على تمرير الاتفاق عبر البرلمان البريطاني.
وقال ”هذا أقصى ما يمكننا جميعا فعله“ معبرا عن اعتقاده بأن الاتحاد الأوروبي لن يقدم تنازلات أخرى.
وقالت رئيسة ليتوانيا إنه في حالة رفض البرلمان للعرض فإن هناك أربعة احتمالات من بينها إما إجراء استفتاء ثان في بريطانيا أو إجراء انتخابات جديدة ليحل رئيس وزراء جديد محل ماي أو العودة إلى بروكسل لمحاولة التفاوض من جديد بشأن العرض. والاحتمال الرابع الذي لم تذكره جريباوسكايتي هو ببساطة أن تخرج بريطانيا من الاتحاد في 29 مارس آذار دون اتفاق قانوني.
من جهتها دعت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الأحد أعضاء البرلمان البريطاني إلى دعم اتفاق خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي، قائلة إنه ليس فقط أفضل اتفاق استطاعت التوصل إليه لكنه أيضا الاتفاق الوحيد الذي كان مطروحا على الطاولة.
وقالت ماي خلال مؤتمر صحفي بعد قمة زعماء الاتحاد الأوروبي في بروكسل إنها ستسعى الآن لإقناع أعضاء البرلمان بدعم الاتفاق بنشر تحليلات والحديث إلى المواطنين مؤكدة أن رفض هذا الاتفاق يعني أن بريطانيا ستواجه المزيد من الغموض.
رويترز