وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

مناقشة أوضاع واحتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة بمركز السلام للمعاقين

 

السياسية:

 

 

 

ناقش اجتماع موسع بمركز السلام لرعاية وتأهيل المعاقين حركياً اليوم، احتياجات ومتطلبات الأشخاص ذوي الإعاقة بمختلف الفئات حركياً وصم وبكم ومكفوفين وإعاقات ذهنية.

وفي اللقاء الذي ضم قطاع الشئون الاجتماعية والعمل بأمانة العاصمة ورؤساء جمعيات ومراكز الأشخاص ذوي الإعاقة .. أشار الوكيل المساعد لأمانة العاصمة عبد الوهاب شرف الدين، إلى ضرورة الاهتمام بشريحة الأشخاص ذوي الإعاقة وتوفير احتياجاتها من سلال غذائية وأدوية ومستلزمات طبية وأجهزة تعويضية وأجهزة مساعدة لها.

وأشار إلى أن اللقاء يأتي للتعرف علي ما تحتاجه شريحة المعاقين وإنشاء قاعدة بيانات لتسهيل تقديم الخدمات لها .. مشدد على أهمية إعداد الرؤى والدراسات للاحتياجات الضرورية لشريحة ذوي الإعاقات، خاصة الذين يعانون من إعاقات دائمة وصعبة .

وأكد شرف الدين أهمية إعطاء الأولوية لهذه الفئة من المساعدات الإغاثية والعمل على توفير بقية احتياجاتها.

 

من جانبه استعرض رئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين عثمان الصلوي الصعوبات التي يعاني منها الأشخاص ذوي الإعاقة من جمعيات ومراكز وأفراد ومنها شحة المشتقات النفطية وارتفاع أسعارها عن ما معتمد من صندوق المعاقين وعدم قدرة الصندوق على صرفها وفق السعر الحالي لقلة إيراداته .

وأكد ضرورة تقديم الدعم في بقية المجالات “النفقات التشغيلية والأدوية والأجهزة التعويضية التي يحتاجها بعض المعاقين بصورة دائمة”.

بدوره أكد رئيس جمعية رعاية وتأهيل المعاقين حركياً فهد غالب الدهيش أن استمرار العدوان فاقم معاناة شريحة ذوي الإعاقة وتسبب في تدهور الوضع الصحي لبعض الحالات، إضافة إلى المشاكل الأخرى التي تعاني منها هذه الشريحة جراء استمرار الحصار.

وناقش الاجتماع الاستعدادات النهائية لإقامة العرس الجماعي للصم الذي سيتزامن مع الاحتفال بالعيد الـ 51 لاستقلال الـ 30 من نوفمبر والذي سيمثل لوحة صمود في وجه العدوان ومخططاته.

حضر اللقاء منسق لجنة الإغاثة بأمانة العاصمة محمد أبوعريج ومنسق الأشخاص ذوي الإعاقة بلجنة الإغاثة أحمد العسودي ومدير مركز السلام لرعاية وتأهيل المعاقين حركياً فرحان فرحان العزب وأمين عام جمعية المعاقين حركياً زيد حمود القماشي.

 

سبأ