وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزير الخارجية يلتقي مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لحقوق الإنسان

 

السياسية :

ناقش وزير الخارجية المهندس هشام شرف خلال لقائه الاربعاء ، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لحقوق الإنسان اندرو جيلمور، الذي يزور بلادنا حاليا، آخر مستجدات الوضع الإنساني في اليمن.

وتطرق وزير الخارجية إلى الانتهاكات والجرائم التي ترتكب بحق الشعب اليمني من قبل دول تحالف العدوان بقيادة السعودية منذ 26 مارس 2015 في انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأشاد الوزير شرف بالشراكة القائمة مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان .. مجدداً الاستعداد لتقديم كافة التسهيلات للمفوضية والعاملين فيها.

كما تطرق إلى تبعات الحرب العدوانية على مختلف الاصعدة ومنها العراقيل التي يتعرض لها المواطنين اليمنيين في دول العالم والتي اصبحت تحد من تحركاتهم وتصعب اجراءات منحهم تأشيرات الدخول كحق من حقوق الانسان وكل ذلك بسبب التصرفات السيئة واللا إنسانية للسفارات اليمنية التي استولى عليها عملاء الرياض وأعوانهم.

وجدد وزير الخارجية دعوة المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليت لزيارة اليمن للإطلاع على حقيقة الأوضاع على أرض الواقع.

وأشار إلى أن حكومة الإنقاذ الوطني ومع تمسكها بتشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان من قبل تحالف العدوان إلا انها رحبت بتشكيل فريق الخبراء الاقليميين والدوليين من قبل مجلس حقوق الإنسان وتعاونت معه خلال زيارته إلى اليمن.

ولفت وزير الخارجية إلى أن حكومة الإنقاذ رحبت بتجديد ولاية فريق الخبراء خلال الدورة الأخيرة لمجلس حقوق الإنسان وأكدت الاستعداد للتعاون معه وتقديم التسهيلات اللازمة من أجل استكمال التحقيق في جرائم الحرب التي ارتكبتها دول تحالف العدوان ومرتزقته بحق اليمن أرضاً وإنساناً.

من جانبه ، أكد المسؤول الأممي اندرو جيلمور ، التزام المفوضية السامية بالعمل على حماية وتعزيز حقوق الانسان في اليمن .. مشيداً بالتعاون الذي تبديه الجهات المعنية مع المفوضية.

سبأ