وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزير الخارجية : اليمن ليس مسرحا لتصفية أي خلافات أمريكية إيرانية

 

السياسية :

جددت وزارة الخارجية اليمنية دعوتها للإدارة الأمريكية بالنأي عن نفسها في أي خلافات لها مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية على الأراضي والمياه الإقليمية اليمنية.

وقال وزير الخارجية المهندس هشام شرف في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) ” اليمن ليس ساحة حرب لتصفية حسابات الآخرين على حساب الجمهورية اليمنية وشعبها “.

وأضاف “إن تصريحات بعض كبار المسئولين الأمريكيين اللا مسئولة وأخرها تصريح السفير ماثيو تويلر، سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن خلال زيارته إلى محافظة حضرموت الخميس الماضي ، لم تتصف بالحصافة الدبلوماسية والمسؤولية وظهرت مجافية للحقيقة بقوله أن الوضع الذي وصل إليه في اليمن هو جراء الدعم الإيراني غير المحدود”.

وأشار الوزير شرف إلى أن السفير الأمريكي بتصريحاته تناسى أن التحالف السعودي الإجرامي المدعوم من الإدارة الأمريكية منذ أربعة سنوات ، تسبب في قتل وجرح وإعاقة عشرات الآلاف من أبناء اليمن ودمر كافة مقدرات الشعب اليمني الاقتصادية وبنيته التحتية ، بالإضافة إلى حصار بري وبحري وجوي تسبب في توفق مرتبات موظفي الدولة وتدهور الاقتصاد والعملة اليمنية ، ما أدى إلى أسوأ كارثة إنسانية عرفها العالم الحديث “.

وأختتم وزير الخارجية تصريحه بالقول ” إنه إذا كانت تصريحات كبار مسئولي الإدارة الأمريكية جادة نحو إنهاء العدوان العسكري ورفع الحصار الشامل ودعم الحل السياسي في اليمن ، فعلى إدارة البيت الأبيض اتخاذ موقف شجاع بممارسة ضغوطها وبجدية على تحالف العدوان لوقف عدوانه وفتح المنافذ البرية والجوية وعلى رأسها مطار صنعاء الدولي ودعم مساعي السلام التي يقودها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث وبما يسهم في إنهاء الكارثة الإنسانية في اليمن “.