وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

العيدروس يرأس اجتماعا لمناقشة أوضاع الاتحاد التعاوني الزراعي

 

السياسية :

عقد بمجلس الشورى الاربعاء لقاءً برئاسة القائم بأعمال رئيس المجلس محمد العيدروس ضم رئيس الإتحاد التعاوني الزراعي محمد محمد بشير وأعضاء المكتب التنفيذي للإتحاد.

ناقش اللقاء أوضاع الزراعة ودو الإتحاد التعاوني الزراعي في هذا الجانب خاصةً في ظل استمرار العدوان والحصار وتداعياته في منع دخول احتياجات القطاع الزراعي المختلفة والتحديات التي تواجه الإتحاد.

وأكد القائم بأعمال رئيس مجلس الشورى أن استهداف العدوان للبنية التحتية الزراعية تسبب في خسارة الاقتصاد الوطني رافداً من روافده المستدامة بهدف تدمير هذا القطاع الذي يعمل فيه أكبر عدد من الأيادي العاملة.

ولفت إلى أهمية تفعيل دور الاتحاد التعاوني الزراعي لتجاوز الصعوبات التي يواجهها القطاع جراء استمرار الحصار والقصف الممنهج للمنشآت والبنية التحتية الزراعية خاصة مصادر المياه ، بما يكفل تحقيق الأمن الغذائي.

وأشار إلى أهمية إدخال المكننة في نظام الري الزراعي للحد من استنزاف المياه بمناطق حوض صنعاء لضمان استدامة الإنتاج الزراعي،لافتا إلى أهمية دور الإتحاد التعاوني الزراعي في هذا الجانب كونه يضم 678 جمعية تعاونية زراعية عامة ومتخصصة على مستوى (15) محافظة من محافظات الجمهورية.

ودعا العيدروس إلى ضرورة دعم الاتحاد التعاوني الزراعي لتوفير الطاقة البديلة للمزارعين لعملية الري الحديث بالتنقيط ، وتوعية المزارعين بأهمية الحفاظ على السلالة الحيوانية وتنميتها ، حاثا الاتحاد إلى تطوير علاقاته مع المنظمات الدولية المانحة لدعم المزارعين.

ونوه بأنشطة الإتحاد التعاوني الزراعي والتزام الإتحاد بصيغة العمل الجماعي باعتباره رمزاً من رموز الصمود والثبات في مواجهة العدوان.

وأكد القائم بأعمال مجلس الشورى أن المجلس سيكون خير سند وعون للإتحاد التعاوني الزراعي في أنشطته وبرامجه المختلفة ، والحرص على تعزيز الشراكة بين المجلس والإتحاد بما يخدم التنمية الزراعية.

من جانبه ، أشاد رئيس الإتحاد التعاوني الزراعي بدور مجلس الشورى في دعم القطاع الزراعي من خلال الأنشطة والفعاليات التي تبناها المجلس للتخفيف من وطأة معاناة المزارعين والقطاع الزراعي بشكل عام.

وأكد حرص الإتحاد على الإطلاع بالمهام المناط به وتطوير مستوى الأداء في جميع الأطر التعاونية وأنشطة الاتحاد والارتقاء بالقطاع الزراعي والعمل جنباً إلى جنب مع القطاعات الاقتصادية والاجتماعية الأخرى.

واستعرض بشير الصعوبات التي يواجهها الإتحاد والقطاع الزراعي بشكل عام جراء استمرار العدوان واستهدافه للمزارع وحظائر الحيوانات ومصادر المياه والسدود والحصار الشامل الذي أمتد للمشتقات النفطية والمستلزمات والأسمدة الزراعية بهدف تدمير الأمن الغذائي في البلاد.

وتطرق إلى رؤية الاتحاد التعاوني الزراعي لإرساء قواعد الارتقاء بالقطاع الزراعي ، تحقيقاً للأهداف والمبادئ التعاونية التي تأسس من أجلها الإتحاد.

سبأ