وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الجنيد يرأس اجتماعا للجنتين الإشرافية والفنية المكلفة بإعداد الاستراتيجية الشاملة لمشاريع البنية الأساسية

 

السياسية :

عقد بصنعاء السبت اجتماع برئاسة نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود الجنيد للجنة الإشرافية واللجنة الفنية المكلفة بإعداد الاستراتيجية الشاملة لاحتياجات اليمن من مشاريع البنية الأساسية والخدمية.

وفي الاجتماع ، أكد نائب رئيس الوزراء اهتمام القيادة السياسية ممثلة برئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط بالأعمال والخطوات التي تقوم بها اللجنة المكلفة بإعداد الاستراتيجية الشاملة للمشاريع التي يحتاجها اليمن خلال المرحلة الراهنة والمستقبلية في المجالات الخدمية والتنموية والإنتاجية.

وأوضح الجنيد أن المرحلة الراهنة والمقبلة مرحلة جذب للاستثمارات المختلفة خصوصاً وأن العدوان على مشارف الانكسار ، ولابد أن تكون الجهات الرسمية مستعدة بالخطط والدراسات وفرص الاستثمار في مختلف القطاعات الواعدة وعلى رأس ذلك الاستثمار في مجالات البنية التحتية والخدمية.

ولفت إلى ضرورة أن يكون التخطيط في الجانب الإسعافي والمواكب وفقاً للإمكانات المتاحة ، على أن تكون الخطة الاستراتيجية طموحة وشاملة تحقق أهداف التنمية المأمول تحقيقها في مرحلة ما بعد العدوان.

وشدد نائب رئيس الوزراء على ضرورة إنهاء التداخلات وتحقيق التكامل في عمل الجهات والوقوف على الخطط التي تعدها الجهات والوزارات والقطاعات الأخرى للاستفادة مما تم إنجازه والخروج بخطة موحدة في الاطار المؤسسي للدولة وأجهزتها ووزاراتها المعنية وعلى رأسها وزارة التخطيط الجهة المختصة.

وأشار إلى أن تكاملية الوزارات وقطاعات الدولة المختلفة يأتي في إطار توجيهات قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي الذي أكد في خطاب المولد النبوي الشريف على أهمية تحسين الأداء العام لمؤسسات الدولة.. لافتا إلى أن ذلك يتطلب إزالة التداخلات التي تشتت الجهود والبعد عن الأهداف العامة.

وتطرق الجنيد إلى أن العمل في إعداد الاستراتيجية عمل مؤسسي ينطلق من واجبات الحكومة في التخطيط وإعادة الأمور إلى مسارها الصحيح من خلال إعداد الخطوط العامة لتحقيق التنمية الشاملة ومشاركة الجهات في مختلف المستويات التي تعد المعنية في تحديد الاحتياجات.

فيما أشارت مداخلات وزير التخطيط والتعاون الدولي وأمين عام رئاسة الوزراء والقائم بأعمال رئيس الهيئة العامة للاستثمار ووكلاء وزارة التخطيط ووكيل وزارة المالية والأمين العام المساعد لمجلس الوزراء لقطاع الخطط والبرامج .. إلى ضرورة الإسراع بالعمل في المسارين الإسعافي والمواكب والخروج بخطة للعام 2019م، على أن تتمكن الجهات والوزارات من رفع الاحتياجات وتوفير البيانات الخاصة بالمسارين.

وأكدوا أهمية أن تكون الخطط الاستراتيجية جاهزة ومكتملة مع التركيز على المشاريع ذات الطابع الإنتاجي التي تخدم وتحقق التنمية بالإضافة إلى عقد ورش العمل لمدراء التخطيط على المستوى المركزي والمحافظات في مجال التخطيط الاستراتيجي والاستفادة من الاكاديميين والخبراء في إعداد الخطط ذات المدى القريب والبعيد.

وكان المشاركون في الاجتماع اطّلعوا على التقرير الخاص بنتائج اللقاء التشاوري مع ممثلي الوزارات والجهات الحكومية حول مشروع إعداد الاستراتيجية الشاملة لاحتياجات اليمن من مشروعات البنى التحتية المنعقد في 25 من الشهر الماضي.

سبأ