وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

متحدث القوات المسلحة: مع اختتام مشاورات السويد العدوان يصعد من غاراته وزحوفاته وتعزيزاته

السياسية:
قال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع إن طيران العدوان صعد من غاراته وزحوف وتعزيزات مرتزقته في الجبهات مع اختتام جولة المشاورات في السويد.
وأوضح العميد سريع أن طيران العدوان شن خلال الـ 24 ساعة الماضية 18 غارة منها غارتين على الدريهمي وغارتين على الفازة بالساحل الغربي وغارتين على نهم وثلاث غارات على صرواح كما شن غارتين على البقع وغارة قبالة نجران بالإضافة إلى ست غارات على مناطق متفرقة في الساحل ونهم مساء أمس.
وأشار المتحدث الرسمي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن غارات طيران العدوان تزامنت مع قصف مدفعي وصاروخي مكثف وزحوفات للمرتزقة باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية في نهم وذي ناعم وباقم ورازح.
ولفت إلى أن مرتزقة العدوان شنوا زحفا منذ صباح اليوم باتجاه مواقع الجيش واللجان في السلطاء بنهم استمر لساعات.. مؤكدا أن أبطال الجيش واللجان أفشلوا هذا الزحف وكبدوا المرتزقة خسائر في الأرواح والعتاد.
وبين المتحدث الرسمي أن المعلومات الاستخبارية تؤكد سقوط 51 قتيلا و194 مصابا من قوات القيادي المرتزق هاشم الأحمر قائد ما يسمى المنطقة العسكرية السادسة خلال الزحوفات والتصعيد الأخير في نهم منذ انطلاق المشاورات.
وأكد أن أبطال الجيش واللجان الشعبية أفشلوا محاولة تسلل للعدو في جبل تويلق الاستراتيجي قبالة جيزان، كما نفذوا عملية عسكرية نوعية باستدراج مجاميع من المرتزقة إلى حقل ألغام وسقط خلالها 30 مرتزقا بين قتيل ومصاب.
وأشار العميد سريع إلى أن أبطال الجيش واللجان صدوا زحفا لمرتزقة العدوان منذ الصباح استمر لساعات باتجاه مواقع الجيش واللجان في باقم، كما أفشلوا محاولة تسلل لمرتزقة العدوان باتجاه تبة يفعان بذي ناعم في البيضاء ومصرع وإصابة عدد من المرتزقة.
كما أكد أن تعزيزات مرتزقة العدوان إلى نهم ورازح وباقم والساحل الغربي متواصلة ما يؤكد استمرارهم في التصعيد وعدم الجدية في تحقيق السلام للشعب اليمني.
سبـأ