وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الجنيد يفتتح المخيم الطبي الرابع في المركز الطبي الخيري

 

السياسية :

أفتتح نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود الجنيد السبت بصنعاء المخيم الطبي المجاني الرابع بالمركز الطبي الخيري الذي ينظمه على مدى أسبوع المركز ومؤسسة ينابيع الرباط للتنمية وبنك الدواء اليمني.

وخلال الافتتاح ، أكد نائب رئيس الوزراء أنه ورغم العدوان والحصار الذي تتعرض له بلادنا منذ ما يقارب أربع سنوات استهدف كل مقومات الحياة إلا أن المواطن اليمني سواءً كان استاذاً أو طبيباً أو موظفاً في أي مرفق حكومي أو في القطاع الخاص يتحرك ويعمل من أجل الوطن وعزته وكرامته.

ولفت الجنيد إلى أن صمود اليمنيين وثباتهم على مدى أربع سنوات لن تذهب سدى وسيشهد العام 2019م انتصارات كبيرة في كافة المجالات وفي بناء الدولة اليمنية العادلة التي يتطلع إليها الشعب اليمني.

وقال ” سعداء أن نحضر اليوم مع الوزراء وخيرة رجال اليمن من القطاع الخاص ورجال الأعمال ورجال الخير في المركز الطبي الخيري لافتتاح المخيم الطبي العلاجي المجاني الرابع الذي يعد من أفضل أوجه أعمال الخير “.

وأضاف ” تغمرني السعادة كلما أزوار المركز الطبي الخيري وأرى الخدمات الإنسانية والطبية التي تقدم للمحتاجين والفقراء بما يؤكد مقولة الرسول الكريم بأن الإيمان يمانٍ والحكمة يمانية “.

وأشار الجنيد إلى أهمية ما يقدمه القطاع الخاص في الجانب الإنساني والإغاثي والطبي كأحد أهم عوامل الصمود والتخفيف من معاناة المواطنين خصوصاً بنكي الطعام والدواء وكل أعمال الخير التي يقوم بها التجار والميسورون.

ووجه نائب رئيس الوزراء ، وزارة الصحة والجهات المعنية بمساعدة المركز الطبي الخيري .. داعياً رجال المال والميسورين في كل محافظات الجمهورية إلى تبني المبادرات الخيرية ومد يد العون لأبناء المجتمع خصوصاً في المجال الصحي المتعلق بحياة الإنسان.

وأكد أن الحكومة ستولي المركز الطبي وأعماله وتجربته الناجحة اهتمام ودعم بحسب الإمكانات المتوفرة ومن خلال تخصيص مقاعد لمتطوعي المركز في المعاهد التقنية والمهنية.

في الاحتفال أكدت الكلمات التي ألقاها مدير المركز الطبي الخيري الدكتور عبدالعزيز نجم الدين ، والأمين العام لبنك الدواء اليمني طارق النهمي، والمدير التنفيذي لمركز منارات المهندس عبدالرحمن العلفي ، والدكتور عبد الكريم زبيبه عن الوحدة النفسية بالمركز الطبي الخيري.. أن المخيم الطبي الرابع هو ثمرة العمل الخيري وجهود القطاع الخاص وكل من دعم استمرار عمل المركز الطبي الخيري.

وأشاروا إلى ضرورة تعميم تجربة العمل الخيري والمخيمات الطبية المجانية في كل محافظات الجمهورية .. لافتين إلى أن هذه المراكز والمخيمات الطبية تخفف كثيراً على المستشفيات وجهود الدولة في الجانب الصحي.

وكان نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والوزراء المرافقين له قد قاموا بزيارة المركز الطبي الخيري والإطلاع على الأقسام والعيادات والمختبر والصيدلة التابعة للمركز.

وثمنوا الجهود التي تبذلها قيادة المركز وكل العاملين من أطباء وفنيين وكادر إداري ، التي جعلت من المركز نموذج ناجح للعمل التطوعي الخيري.

سبأ