وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

استشهاد شاب مقدسي متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال في باحات الأقصى

السياسية – وكالات :

اُستشهد شاب مقدسي، صباح اليوم السبت، متأثراً بإصابته في باحات المسجد الأقصى المبارك، خلال تصديه لاقتحام لقوات الاحتلال “الإسرائيلي” في شهر رمضان المبارك.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” الإخبارية عن مصادر مقدسية، القول: اُستشهد اليوم الشاب المقدسي وليد الشريف الذي أصيب في ساحات المسجد الاقصى المبارك خلال تصديه لاقتحام قوات الاحتلال في الجمعة الثالثة من شهر رمضان الماضي.

وأضافت المصادر: إن الشهيد الشريف أصيب برصاص الاحتلال، ووصفت حالته بالحرجة والصعبة، إذ إنه كان يعاني من نزيف حاد بالدماغ، وكسور بالجمجمة، وفي بداية الاعتقال لم يصل الأوكسجين للدماغ لمدة 20 دقيقة مما أثر على خلايا المخ، وعلى مدار الأيام الماضية لم يطرأ أي تحسن على صحته.

الجدير ذكره أن المسجد الأقصى المبارك يتعرض لاقتحامات المستوطنين الصهاينة بحماية قوات الاحتلال على مدار الأسبوع، على فترتين صباحية ومسائية، في محاولة لتغيير الأمر الواقع في الأقصى، ومحاولة تقسيمه زمانيًّا.