وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

تدشين اختبارات الثانوية العامة بالحديدة

السياسية:

دشن محافظ الحديدة، محمد عياش قحيم، وعضو مجلس الشورى، عبد الرحمن مكرم، ووكيل وزارة التربية والتعليم، صادق الرشا، ومدير مكتب التربية بالمحافظة، عمر بحر، إختبارات الثانوية العامة بأقسامها: العلمي عربي وإنجليزي و الأدبي والشرعي للعام الدراسي 1443هـ.

واطلعوا خلال زياراتهم لمراكز الشهيد صالح الصماد بمديرية الحالي و26 سبتمبر بمديرية الميناء وعذبان بمديرية الحوك، على سير اختبارات الثانوية العامة التي دشنت اليوم بعموم مديريات المحافظة.

وأشاد قحيم ومكرم والرشا، بصمود كوادر القطاع التربوي وإصرار الطلاب والطالبات على أداء الاختبارات رغم الظروف الصعبة.. منوهين بكل الجهود التي بذلك لتنظيم الاختبارات.

فيما أوضح مدير مكتب التربية، أن عدد المتقدمين لاختبارات الثانوية العامة بالمحافظة 20 ألفا و612 طالبا وطالبة موزعين على 126 مركزا اختباريا، منهم 19 ألفا و636 بالقسم العلمي، و879 طالبا وطالبة بالقسم الأدبي والقسم الشرعي 90 طالبا وسبع طالبات.

رافقهم مدير مديرية الحالي، مؤيد المؤيد، ونائبا مدير مكتب التربية بالمحافظة حمود الوشلي وعلي الطبيشي ومديرا التربية بمديريتي الحالي حسن وهبان والميناء إبراهيم عييد.

إلى ذلك دشن وكيل أول المحافظة أحمد البشري وعضو مجلس الشورى إبراهيم العيدروس اختبارات الثانوية العامة في مديريات المربع الجنوبي

وخلال تفقد المراكز الاختبارية بمديريتي زبيد والجراحي، أشاد الوكيل البشري بمستوى الإعداد والتجهيز للاختبارات في كافة المراكز، مثمنا جهود مكتب التربية في الإعدادات لإجراء الاختبارات في موعدها.

رافقهما مديرا مديريتي زبيد، يحيى عباد، والجراحي، طه معيطي.

كما دشن وكيل المحافظة المساعد غالب حمزة وقائد المحور الشمالي اللواء فاضل الضياني اختبارات الثانوية العامة في مديريات المربع الشمالي.

رافقهما مدراء مديريات الزيدية حسن الاهدل والقناوص محمد القوزي والزهرة عبد الرحمن الرفاعي ومدير التعليم الأهلي محمد إبراهيم عبده ومدراء مكاتب التربية في المديريات.

وفي مديريات المربع الشرقي دشن مدراء مديريات باجل عبد المنعم الرفاعي وبرع سعيد حكمي والحجيلة فضل البرعي والمراوعة عبد الحميد المروني والمنصورية عامر علي عامر والسخنة محمد عقاري تختبارات الثانوية العامة.

وثمنوا جهود مكتب التربية في الأعداد والتهيئة لهذه الاختبارات.. مؤكدين الحرص على تهيئة الأجواء المناسبة للطلاب في كافة المراكز الاختبارية.

سبأ