وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

ورشة عمل حول السلامة والصحة المهنية بالحديدة

الحديدة – سبأ:

عقدت بمحافظة الحديدة اليوم ورشة عمل حول السلامة والصحة المهنية، نظمتها كلية علوم الطوارئ الصحية والتقنية تزامناً مع اليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية.

 

هدفت الورشة التي نظمت بالتعاون مع جمعية الحديدة والمؤسسة اليمنية للإغاثة ومواجهة الكوارث 40 مشاركا ومشاركة من القطاعات الحكومية والمختلط والخاص والأطر المهتمة بجانب السلامة والصحة المهنية وعدد من ممثلي المنظمات الدولية، تشكيل فرق إنقاذ لمجابهة الكوارث والطوارئ في ظل الحرب المفروضة على اليمن ومساهمة المجتمع في التخفيف ومعالجة والتعامل مع الكوارث والطوارئ.

 

وفي الورشة التي حضرها عضو مجلس الشورى الدكتور أحمد مكي، أكد وكيل محافظة الحديدة هاشم العزعزي، أهمية تضافر الجهود في التخفيف من الأضرار الناجمة عن الكوارث والطوارئ باعتبار ذلك مسئولية الجميع وليست مقتصرة على الجهات الحكومية.

 

وأشار إلى أن إرتقاء الدول وتطورها مرهون بالعلم كونه المخرج الوحيد للبناء والتنمية والنهضة.

 

واستعرضت الورشة ثلاث أوراق عمل الأولى قدمها مدير مصلحة الدفاع المدني بالحديدة النقيب عماد الزيلعي، استعرضت أبرز الكوارث باليمن في مختلف المحافظات والإمكانيات المتاحة فيما يخص مجابهة الكوارث وماذا يجب عمله في هذا الجانب.

 

فيما استعرض مدير مكتب الشئون الاجتماعية والعمل بالحديدة المهندس محمد عبد الله حجر في الورقة الثانية واقع الصحة والسلامة المهنية بمحافظة الحديدة وتشريعات السلامة والصحة المهنية في اليمن.

 

وتطرق رئيس مجلس كلية علوم الطوارئ الصحية والتقنية بالحديدة أمين عام مبادرة السلامة للجميع الدكتور محمد الوشلي في الورقة الثالثة إلى التدخلات العاجلة في حالات الطوارئ والكوارث .

 

وأكد المشاركون أهمية تنفيذ مبادرة السلامة للجميع كونها مبادرة متعددة الأنشطة والفعاليات التدريبية والتوعوية والتقييمية والتجهيزية والإشرافية لوضع أساسيات السلامة للجميع وتشكيل فرق إنقاذ لمواجهة الكوارث وتدريبهم بهدف إيجاد بيئة فاعلة لمواجهة الكوارث والطوارئ وتحليل المخاطر وتسجيل وتقييم الأضرار على المنشآت بمختلف القطاعات ورفع مستوى الوعي المجتمعي حول السلامة.