وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

شاهد: كواليس الرحلة اليمنية الوحيدة للقاهرة

السياسية – متابعات :

كشف الاعلامي اليمني اسماعيل المحاقري ان الرحلة الوحيدة للطيران اليمني الی القاهرة كانت خدعة من أجل تفادي انهيار الهدنة مع تحالف العدوان.

 

وقال المحاقري في حديث لبرنامج المشهد اليمني علی شاشة قناة العالم الاخبارية ان الهدنة الثانية لم تأت بجديد علی ارض الواقع في اليمن وقد تكرر ما حدث للهدنة الاولی من خلال محاولات تنصل دول العدوان من الاستحقاقات الانسانية ووضع المزيد من العراقيل امام الملفات والجوانب الانسانية.

وأكد ان ملف رحلات الطيران لم يشهد سوی رحلة يتيمة الی القاهرة بالرغم من ان اتفاق الهدنة نص علی وجهتين هما القاهرة وعمان، لكن الامم المتحدة وتلافياً لانهيار الهدنة ضغطت علی تسيير هذه الرحلة في حين ان هذه الرحلة كانت من اجل الخداع.

وأضاف المحاقري انه منذ قبيل انتهاء الهدنة الاولی لحد الان لم تسير أي رحلة وقد اعلن مدير عام مطار صنعاء خالد الشايف انه بموجب اتفاق الهدنة هناك 24 رحلة لم تنفذ حتی الامس منها 15 رحلة من والی مصر.

وأكد الاعلامي اليمني وجود عراقيل عديدة من قبل دول العدوان تعرقل وصول المشتقات النفطية الی ميناء الحديدة وفرض غرامات عدة عليها لرفع اسعارها عند وصولها الی المواطنين من أجل بث العداء بين المواطنين والسلطات اليمنية المسؤولة عن ايصالها للشعب.

وأوضح ان سياسة امتهان واستثمار معاناة الشعب اليمني تثبت ان تحالف العدوان ليس في وارد السلام اصلاً وانما يحاول كسب المزيد من الوقت لاعادة ترتيب اوراقه وجمع شتات مرتزقته في المدن والمحافظات الجنوبية.

* المصدر :قناة العالم الإخبارية