وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزارة الثقافة تنعي الفنان التشكيلي الكبير عبد الجبار نعمان

 

السياسية:

نعت وزارة الثقافة الفنان التشكيلي الكبير عبد الجبار نعمان الذي توفاه الموت مساء أمس بصنعاء عن عمر يناهز سبعين سنة قضى معظمه في محراب الفن التشكيلي اليمني الذي برز فيه كأحد أهم رواده وممن أسهموا بعطاء وافر في رفده وتطويره.

وأعربت الوزارة في البيان الذي تلقت نسخة منه وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن عِظم الخسارة التي خلفها رحيل علم كبير من أعلام الفن التشكيلي اليمني، وهو الفنان عبد الجبار نعمان، والذي أسهم بفاعلية في تعزيز حضور الفن التشكيلي اليمني وتأسيس محترفه.

 

وأشار بيان النعي إلى عدد من إسهامات الرجل في تطوير الفن التشكيلي في اليمن وفي التعريف من خلاله باليمن الإنسان والتاريخ والحضارة وذلك من خلال (اللوحة والجدارية) التي برز فيهما نعمان متمكناً ومحترفاً وفناناً كبيراً صاحب مشروع خاص أثرى من خلاله الساحة التشكيلية اليمنية.

ونوه البيان بما كانت تتمتع به التجربة الفنية للفنان الراحل من خصوصية أسهم من خلالها في تأسيس المحترف اليمني مع الفنان الرائد هاشم علي ، كما برز نعمان ممن كرسوا حضور اللوحة التشكيلية في الوسط الثقافي اليمني.

وأشار بيان النعي إلى أن الفنان عبدالجبار نعمان سيظل باق من خلال لوحته ورصيد تجربته الفنية، وهي تجربة ستبقى منهلا للأجيال الفنية في اليمن .

ودرس نعمان الفنون وتخرج في كلية ليوناردوا في القاهرة عام 1973م، ومنذ سبعينيات القرن الفائت نظم العديد من المعارض في اليمن وكل من روسيا وبلغاريا وألمانيا وبريطانيا ومعظم الدول العربية.

 

وتمتعت لوحة عبد الجبار نعمان بوعي أسلوبي ونمط لوني ورؤية موضوعية ذات علاقة خاصة باليمن…وهو ما استطاع بواسطته أن يقدم لوحة خاصة عززت من بصمته التشكيلية التي برز فيها رقما كبيراً في التشكيل اليمني.

 

ومازالت لوحات وجداريات الفنان الراحل حاضرة برؤيته الخاصة في عدد من مؤسسات الدولة والمنظمات الدولية في اليمن بالاضافة الى المؤسسات الثقافية في داخل اليمن وخارجة وغيرها ممن أقتنوا لوحات الفنان الراحل.

سبأ