وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الدولار يعوض خسائره السابقة بفعل توقّعات المركزي الأمريكي

السياسية – وكالات:

عوّض الدولار خسائره السابقة اليوم الثلاثاء، بعد حديث البنك المركزي الأمريكي عن احتمال رفع جديد لأسعار الفائدة، في حين هبط الدولار الأسترالي لمخاوف من اضطرابات في الصين.

وبحسب وكالة أنباء “رويترز” تعافى الدولار الأمريكي في التعاملات المبكرة بالولايات المتحدة وعزز مكاسبه، بعد أن قال جيمس بولارد رئيس فرع المركزي الأمريكي في سانت لويس: إن البنك بحاجة إلى رفع أسعار الفائدة أكثر قليلًا ثم الاحتفاظ بذلك الرفع طوال العام المُقبل وحتى عام 2024؛ للسيطرة على التضخم وإعادته إلى ما دون هدف البنك المتمثل في اثنين بالمائة.

وانخفض مؤشر الدولار إلى 106.65 من أعلى مستوى في 20 عامًا عند 114.78، الذي بلغه في 28 سبتمبر؛ لتوقّعه بأن يرتفع أعلى من قيمته الحقيقية في وقت يتطلّع فيه المركزي الأمريكي إلى إبطاء وتيرة زيادات أسعار الفائدة.

وفي وقت سابق اليوم، شهد الدولار تراجعًا حادًّا بينما ارتفع الين الياباني والفرنك السويسري بفعل مخاوف متعلقة بالصين.

وانخفض الدولار في أحدث تداول 0.22 في المائة إلى 138.87 ينًّا يابانيًّا، في حين نزل اليورو 0.60 في المائة إلى 1.0339 دولار.

وكان الدولار الأسترالي الحساس للمخاطر، والذي يرتبط بقوة بالنمو الصيني، انخفض 1.61 بالمائة إلى 0.6648 دولار.

وتراجعت العملة أيضًا بفعل بيانات أظهرت أن مبيعات التجزئة الأسترالية شهدت أول هبوط لها بعام 2022 في أكتوبر الماضي، إذ بدا أن ارتفاع الأسعار وارتفاع أسعار الفائدة كان لهما في نهاية الأمر تأثير على الإنفاق.

وتراجع اليوان في المعاملات الخارجية مقابل الدولار إلى 7.2467.

وفيما يتعلق بالعملات المشفّرة، انخفضت بتكوين في أحدث تداول 1.3 في المائة إلى 16211 دولارًا.