وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

تقرير : نصف الديموقراطيات في العالم تشهد تراجعاً في نظامها السياسي من بينها أمريكا

السياسية – وكالات:

إعتبر تقرير حول الديمقراطية ان نصف الديموقراطيات في العالم تشهد تراجعاً في نظامها السياسي مع تفاقم الحرب في أوكرانيا والأزمة الاقتصادية، من بينها الولايات المتحدة

وقال تقرير نشره المعهد الدولي للديموقراطية والمساعدة الانتخابية اليوم الأربعاء ان عدد الديموقراطيات التي تواجه اخطر تقويض زاد، وصنفها في فئة بلدان “في تراجع” من ستة إلى سبعة عام 2022م مع إضافة سلفادور إليها، إلى جانب الولايات المتحدة منذ العام الماضي والبرازيل والمجر وبولندا والهند وجزيرة موريشيوس.

وقال امين عام المعهد كيفن كاساس زامورا “نرى الآن عوامل غير مؤاتية إطلاقا للديموقراطية، زادتها حدّة تبعات الأزمة الاقتصادية الناجمة عن الوباء والعواقب الاقتصادية للحرب في أوكرانيا”.

وأضاف ان هذا التراجع يمكن أن يظهر من خلال إعادة النظر في مصداقيّة انتخابات أو انتهاكات لدولة القانون أو فرض قيود في الفضاء المدني.

وفيما ورأى كيفن كاساس زامورا أن وضع الولايات المتحدة على قدر خاص من الخطورة، حذر التقرير من أن هذا البلد يعاني مشكلات استقطاب سياسي وخلل في عمل المؤسسات وتهديدات للحريات المدنية.

وقال الأمين العام “من الواضح الآن أن هذه الحمى لم تنحسر مع انتخاب إدارة جديدة”، وان ذلك يظهر خصوصاً في مستويات الاستقطاب الخارجة عن السيطرة ومحاولات “تقويض مصداقية نتائج الانتخابات بدون أي أدلة على وقوع عمليات تزوير”.

واضاف إن الولايات المتحدة قامت كذلك بـ”خطوة واضحة إلى الخلف” على صعيد الحقوق الجنسية والانجابية.

تصاعد النزعة الاستبدادية

ومن بين الدول الـ173 التي شملها التقرير، تسجل 52 من الديموقراطيات المدرجة فيه تراجعاً.