وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

مجلس القضاء يدين جريمة العدوان في سعوان ويحث أجهزة الضبط بجمع الاستدلالات

السياسية:
عقد مجلس القضاء الأعلى اجتماعه الإعتيادي، الاثنين، برئاسة رئيس المجلس القاضي أحمد يحيى المتوكل.
وأدان المجلس في اجتماعه الجريمة المروعة والبشعة التي ارتكبها طيران تحالف العدوان السعودي الأمريكي الغاشم والذي أقدم على قصف حي سكني بمنطقة سعوان جوار مدرسة الراعي بأمانة العاصمة أمس الأحد، والتي راح ضحيتها استشهاد وإصابة العشرات من المواطنين معظمهم من الطالبات.
وأكد المجلس أن هذه الجريمة النكراء تحرمها كل الشرائع السماوية والقوانين الدولية والأعراف السائدة، وتأتي ضمن سلسلة جرائم الإبادة الجماعية بحق الشعب اليمني الأبي الصامد، في ظل صمت أممي ودولي وحقوقي مخزي وكأن دماء وأموال الشعب اليمني مباحة لتحالف الشر والطغيان.
وقد حث المجلس النائب العام وأجهزة الضبط القضائي إلى الاضطلاع بمسؤوليتها والقيام بواجبها القانوني من خلال جمع الاستدلالات واتخاذ الإجراءات اللازمة وفقا للقوانين المحلية والدولية .
وأقر مجلس القضاء الترقيات والتسويات الخاصة بأعضاء السلطة القضائية بصورتها النهائية تمهيدا لرفعها إلى رئيس المجلس السياسي الأعلى لاستكمال إجراءات إصدار القرار.
ووافق المجلس على نقل عدد من أعضاء النيابة العامة لسد الشواغر في بعض النيابات الإبتدائية والإستئنافية بناء على المقترح المرفوع من النائب العام .
وناقش المجلس عددا من المواضيع المدرجة في جدول أعماله واتخذ بشأنها القرارات المناسبة، وأقر محضر اجتماعه السابق بعد إجراء بعض التعديلات عليه.
سبأ