وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

رئيس جامعة صنعاء يدشن اعمال المؤتمر العلمي لأبحاث التخرج للدفعة 27 بكلية الصيدلة

السياسية:
دشن رئيس جامعة صنعاء الدكتور احمد دغار ، الاحد، أعمال المؤتمر العلمي لمناقشة أبحاث التخرج للدفعة الـ27 بكلية الصيدلة بجامعة صنعاء تحت شعار” دوائنا عطاءنا”.
وفي التدشين هنأ رئيس جامعة صنعاء الخريجين بالوصول إلى هذه المرحلة من الإبداع والانجاز وإنتاج عينات من الدواء والنباتات والاعشاب التي تزخر بها البيئة اليمنية واعتبارها قيمة مضافة في علم الصيدلة.
وأكد رئيس الجامعة حاجة البلد لمثل هذه المؤتمرات العلمية لمناقشة ابحاث التخرج في مجال علوم الصيدلة ومعرفة اخر المستجدات والتطورات في عالم الدواء وإمكانية الاستفادة من هذه الخبرات والابحاث المحلية وتحويلها إلى منتجات دوائية وصولاً الى مرحلة الاكتفاء الذاتي للدواء وكسرمخططات العدوان الساعي الى تدمير مقدرات الشعب .
واعتبر الدكتور دغار أن هذه الأبحاث العلمية في ظل استمرار العدوان والحصار تعد انجازا كبيراً تضاف إلي انجازات الكلية وقياداتها في تسيير وتطوير العملية التعليمية والصمود في وجه العدوان .
وطالب الجهات المعنية بدعم ورعاية هذه الأبحاث العلمية وتشجيع الطلاب والقائمين عليها وتمكينهم من الاتجاه نحو البحوث المبنية على التجارب العلمية والواقعية لاستخلاص الفوائد العلاجية من النباتات النادرة التي يزخر بها اليمن وتحويلها إلى عقاقير طبية بأياد محلية وصناعات وطنية تخدم التنمية والمجتمع.
فيما اشاد عميد كلية الصيدلة الدكتور علي الكاف بإبداعات وانجازات الطلاب في مجال البحوث العلمية التي تساهم في خدمة التنمية في البلاد .. منوهاً بصمود هذه الدفعة وجهودهم الذاتية في سبيل التحصيل العلمي وتحقيق النجاحات المنشودة في ظل الظروف الصعبة التي تعاني منها البلاد جراء العدوان.
فيما اعتبر نائب عميد كلية الصيدلة رئيس المؤتمر العلمي الـ27 الدكتور زكريا الشعيبي انعقاد المؤتمر ومناقشة أبحاث الطلاب، يمثل اختتام لمسيرة خمس سنوات من العطاء والكفاح رغم الصعوبات التي واجهتهم ورسالة لدول العدوان بصمود وعزيمة اليمنيين في تحقيق الطموحات والوصول إلى الاهداف المنشودة.
وأكد الدكتور الشعيبي أن الكلية بصدد إعادة هيكلة مركز الإتاحة الحيوية، إلى مركز الدراسات والأبحاث الدوائية والصيدلانية .. موضحاً أن الكلية بصدد تفعيل اتفاقية التعاون مع الاتحاد اليمني لمنتجي الأدوية لإمكانية تبني مشاريع تخرج الطلاب النوعية وتحويلها إلى عقاقير طبية ومنتجات دوائية تخدم السوق المحلي وتلبي الاحتياجات خاصة في ظل استمرار العدوان .
وأشار إلى أن المؤتمر الذي يستمر يومين سيناقش 11بحثاً علمياً لـ11 مجموعة تشمل جوانب العلوم الصيدلانية وأبحاث علمية نوعية، أجريت عليها تجارب تطبيقية تحت إشراف عدد من أساتذة كليتي الصيدلة والطب بهدف تفعيل الدور المجتمعي لكلية الصيدلة ومحاولة ربط مخرجاتها بالمشكلات المجتمعية.
فيما القيت كلمة عن الطلاب المشاركين في الابحاث العلمية الخريج محمود العلفي اشادت في مجملها بكافة الجهود التي بذلت في سبيل اكسابهم المهارات العلمية والمعرفية في سبيل التحصيل العلمي والمساهمة في التنمية المحلية .
إلى ذلك اطلع رئيس جامعة صنعاء وعميد كلية الصيدلة على المعرض العلمي المصاحب للمؤتمر وما يحتويه من عروض علمية حول المؤتمر ومحاور وملخصات وعينات من كل بحث ومهامه وأهدافه ودوره في التنمية وخدمة المجتمع.
واستمعوا من رؤساء المجموعات الـ11 إلى شرح حول مشاريع الأبحاث ودورها في التنمية وما تضمنته من أبحاث علمية وسير إجراء التجارب المخبرية لإثبات فاعليتها وجودتها والإستخلاصات والاستنتاجات التي توصلت إليها تلك الأبحاث وإبراز فوائد ومنافع بعض من النباتات العطرية والزهرية النادرة التي تزخر بها اليمن.
حيث شملت الأبحاث تقييم الآثار المضادة للإلتهابات لبعض النباتات، ودراسة فاعلية وصياغة وتقييم مستخلص نبتة الشقر (الريحان) كمكمل غذائي لمرضى سرطان الثدي وتركيبه على شكل كبسولات، وتطور وتقييم بإذابة دواء السكر في الفم، و صياغة وتقييم مستخلص اوراق نبات الفتح في شكل كبسولات كمضاد للإلتهابات، ومقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية المستخدمة لعلاج الالتهاب الرئوي .
كما تضمنت الابحاث العلمية دراسة استخلاص صياغة وتقييم مكمل غذائي لمرضى السكري من نبات القطبة على شكل كبسولات ، والتحليل الكيميائي النباتي لبذور نبتة القشطة الصدفية كمضاد للبكتيريا والأكسدة، ودراسة التكافؤ الحيوي بواسطة برنامج كمبيوتري ،اضافة إلى بحث تسهيل عملية الذوبان لدواء السيفيكسيم بواسطة تقنية الانتشار باستخدام بوليمري البولكزيميرو ، وضبط جودة الاقراص البروفلوكساسين محلية الصنع ومستوردة، والتأثير الوقائي للكبد والمسيبة للخلايا السرطانية المستخلص لاتكس نوع من الصبار، وقياس فاعلية نبتة الجدمل لعلاج السكري ،وصياغة وتقييم مستخلص اوراق نبات الفتح في شكل كبسولات كمضاد للالتهابات .
وأشاد رئيس جامعة صنعاء بما شاهده من حسن إعداد وتنظيم المعرض الذي يبرز الأبحاث العلمية النوعية والنتائج التي توصلت إليها تلك الأبحاث وأهمية تحويلها إلى مشاريع إنتاجية وعقاقير طبية يتطلب توافرها في السوق.
بعد ذلك بدأت فعاليات المؤتمر العلمي لمناقشة أبحاث التخرج للدفعة الـ27 من كلية الصيدلة بجامعة صنعاء.
سبأ