وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الاحتلال يهدم منزل الشهيد عمر ابو ليلي و مستوطنون يقتحمون بلدة السموع جنوب الخليل

السياسية -وكالات :

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي  اليوم الأربعاء، منزل عائلة الشهيد عمر أبو ليلى، في بلدة الزاوية غرب مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية، الذي تتهمه اسرائيل بتنفيذ عملية طعن وإطلاق نار قتل فيها مستوطن وجندي وأصيب آخرون على مفترق مستوطنة أرئيل الشهر الماضي.

وقالت بلدية الزاوية في بيان، إن عملية الهدم نفذت على مرحلتين متتاليتين، والحقت أضرارا بعدد من المنازل المجاورة. ويتألف المنزل المستهدف من طابقين بواقع 4 شقق سكنية، حيث تم تدمير الطابق الثاني، واندلعت خلال عملية الهدم التي استمرت لأكثر من 8 ساعات متواصلة، مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال التي اطلقت الرصاص وقنابل الغاز والصوت صوبهم.

ووصف رئيس بلدية الزاوية نعيم شقير، عملية اقتحام البلدة من قبل قوات الاحتلال وهدم المنزل بالهمجية، مشيرا الى ترويع الجنود للمواطنين الآمنين والعزل، لافتا الى أن المجتمع المحلي سيباشر بإعادة بناء منزل عائلة ابو ليلى.

وكانت قوات الاحتلال قد أعدمت عمر أبو ليلى (19 عاما) في التاسع عشر من مارس الماضي في منزل قديم ببلدة عبوين شمال رام الله، بعد مطاردته لثلاثة أيام، واحتجزت جثمانه، وذلك بزعم تنفيذه عملية طعن أسفرت عن مقتل مستوطنين اثنين وإصابة آخرين بجروح قرب مستوطنة “أرئيل” قرب سلفيت .

من جهة اخرى اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين اليهود صباح اليوم الاربعاء بلدة السموع جنوب مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة على ما أفادت بلدية المدينة. وقالت البلدية في بيان ان الاقتحامات نفذت بحراسة مشددة من جيش الاحتلال الاسرائيلي لإقامة صلوات تلمودية، احتفالا بالأعياد اليهودية.

وأوضحت ان قوات الاحتلال أغلقت محيط البرج الأثري في البلدة، لتأمين الحماية لعشرات المستوطنين أثناء تأدية صلواتهم التلمودية بمناسبة حلول عيد الفصح اليهودي.