وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

مناقشة جوانب التنسيق بين الأشغال والأوقاف والداخلية للحفاظ على أراضي الدولة

 

السياسية:

 

ناقش اجتماع اليوم برئاسة وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق، جوانب التنسيق والتعاون بين وزارات الأشغال والأوقاف والداخلية للحفاظ على أراضي وممتلكات الدولة.

 

واستعرض الاجتماع الذي ضم وزير الأوقاف والإرشاد نجيب العجي وأمين عام مجلس الوزراء الدكتور أحمد الظرافي ووكيل الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني عبدالاله الكراز وممثلين عن وزارة الداخلية، النتائج التي توصلت إليها اللجنة المشكلة من رئيس الوزراء للنظر في الإشكالية القائمة حول تبعية العقار الكائن في باب السلام بأمانة العاصمة.

 

وأكد الاجتماع ضرورة استكمال دراسة الوثائق المقدمة من الجهات الحكومية ذات العلاقة من الجوانب الهندسية والفنية والتاريخية والرفع بالنتائج إلى مجلس الوزراء لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

 

وأكد وزير الأشغال العامة والطرق أهمية اضطلاع الجهات الحكومية بمسؤولياتها للحفاظ على ممتلكات الدولة والاستفادة المثلى منها بما يخدم المصلحة العامة.

 

ولفت إلى الأضرار الجسيمة التي لحقت بالاقتصاد الوطني جراء استمرار العدوان في استهداف مقدرات اليمن وبنيته التحتية وما سببه من انقطاع للخدمات العامة.

 

وأشار الوزير مطلق إلى أن تداعيات العدوان والحصار تحتم على الجميع العمل بروح الفريق الواحد للتخفيف من معاناة المواطنين.

 

فيما أكد وزير الأوقاف وأمين عام مجلس الوزراء وممثلو الجهات الحكومية الاستعداد للتنسيق والتعاون من أجل الحفاظ على أراضي الدولة وصيانة الممتلكات العامة وتسخيرها لخدمة المواطنين.

 

حضر الاجتماع نائب رئيس المؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس أمير الدين الحوثي ومدير عام الشؤون القانونية بوزارة الأشغال محمد عمر.

 

سبأ