وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

روا نجي : كيان الاحتلال الإسرائيلي هو التهديد الأخطر في المنطقة

السياسية -وكالات:

أكد مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روا نجي أن إعلان الرئيس الأمريكي رونالد ترامب حول الجولان السوري المحتل ونقل الولايات المتحدة سفارتها إلى القدس المحتلة انتهاك صريح لقرارات مجلس الأمن والقانون الدولي.

وبين تخت روا نجي في كلمة خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول الحالة في الشرق الأوسط أمس أن كيان الاحتلال الاسرائيلي هو التهديد الأخطر في المنطقة داعيا المجتمع الدولي إلى مواجهة المحاولات الأمريكية لحرف الانتباه عن هذه الحقيقة وخلق تهديدات وهمية.

وأوضح تخت روا نجي أن سياسة الولايات المتحدة الخارجية ولا سيما في ظل الإدارة الحالية تعمل على خدمة مصالح كيان الاحتلال الإسرائيلي بالدرجة الأولى حتى وان استدعى ذلك انتهاك المبادئ الأساسية للقانون الدولي.

وذكر تخت روا نجي بالمسؤولية القانونية لمجلس الأمن الدولي في صون السلام والأمن الدولي مشددا على أن المجلس لم يقم خلال العقود السبعة الماضية سوى بالمصادقة على قرارات صورية لم تؤثر عمليا في الحفاظ على حقوق الفلسطينيين وطالبه بارغام كيان الاحتلال على إنهاء احتلاله للأراضي الفلسطينية.

وأشار إلى قيام واشنطن بعرقلة إصدار قرارات دولية ضد ربيبتها “إسرائيل” من خلال استخدام حق النقض الفيتو ضدها وهو ما شجع هذا الكيان على المزيد من الصلف والعدوانية وتنفيذ سياسات توسعية ومواصلة انتهاكاته من محاولات ابادة وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وجريمة العدوان على كل الجيران وكذلك فرض حصار الإنساني لأكثر من عقد من الزمن على قطاع غزة.