وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

مقبولي : تم رسم الخطوط الأولى لإنشاء شركة وطنية مساهمة في مجال المعادن

 

السياسية:

 

 

 

عقد بهيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية اجتماع اليوم برئاسة نائب رئيس الوزراء للشؤون التنموية والاقتصادية الدكتور حسين مقبولي.

 

 

 

 

وفي الاجتماع الذي ضم وزير النفط والمعادن أحمد عبدالله دارس، ورئيس هيئة المساحة الجيولوجية إبراهيم الوريث، بحضور عدد من المستثمرين في مجال المعادن .. أكد مقبولي أن اليمن لا يزال بكرا ويمتلك الكثير من الاستثمارات والمشاريع، وهو ما ينبغي أن يتم العمل فيها بشكل قانوني ومنظم.

 

وأشار إلى أنه تم رسم الخطوط الأولى لإنشاء شركة وطنية مساهمة في مجال المعادن .. مؤكدا تشجيع الدولة ودعمها الكامل للقطاع الخاص للاستثمار في المعادن وتذليل الصعوبات أمامه في هذا الجانب.

 

ولفت نائب رئيس الوزراء للشؤون التنموية والإقتصادية إلى أهمية التنسيق بين هيئة المساحة الجيولوجية، والمستثمرين باعتبارها البوابة الوحيدة للتعامل مع المستثمرين في مجال المعادن، وبما من شأنه التغلب على الصعوبات.

 

وأكد أهمية السير في الإجراءات المقرة من قبل الهيئة لتسوية أوضاع المستثمرين في مجال المعادن والتأكيد على حسن نواياهم بدفع ما عليهم من التزامات للدولة من رسوم وغيره بما يضمن استمرارية عمل الشركات وتجديد تراخيصها ومنحها حق الاستثمار في القطاعات الواعدة في مجال المعادن .

 

وأوضح أنه تم بحث موضوع تحييد المحاجر ومواقع الكسارات مع ممثلي الأمم المتحدة من أي استهداف للعدوان، كونه هناك أسر كثيرة تعتمد عليها في سبل المعيشة.

 

وأشار مقبولي إلى أن مستحقات الدولة القانونية من هذه الأعمال يجب دفعها خصوصا في ظل هذه الظروف لتحسين أوضاع المواطنين ومواجهة التحديات التنموية جراء العدوان والحصار.

 

فيما استعرض وزير النفط والمعادن ورئيس هيئة المساحة الجيولوجية الرؤية المستقبلية لتعزيز دور القطاع الخاص للاستثمار في مجال المعادن .

 

وتطرقا إلى التسهيلات التي سيتم منحها للمستثمرين في مجال المعادن لتسوية أوضاعهم من خلال دفع  ما عليهم من رسوم للدولة حسب القوانين النافذة.

 

سبأ