وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

مؤسسات الدولة والأحزاب تهنئ القيادة السياسية بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية

سبأ- السياسية:

هنأ رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي احمد يحيى المتوكل، رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط وأعضاء المجلس، وأبناء الشعب اليمني، بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

وعبر القاضي المتوكل باسمه ونيابة عن أعضاء مجلس  القضاء وكافة منتسبي السلطة القضائية، عن أحر التهاني بهذه المناسبة الوطنية، التي تمثل صفحة مشرقة في تاريخ اليمن المعاصر يتجسد فيها نضال الشعب اليمني وتلاحمه وقوة عزيمته في الانتصار لإرادته وحريته .

وأشار إلى أن الاحتفال بهذه المناسبة الغالية على الشعب اليمني في ظل استمرار العدوان والحصار، يستوجب من الجميع  المزيد من التلاحم للحفاظ على مكتسبات الوطن ومنجزاته والاصطفاف ضمن مشروع بناء الدولة الذي أطلقه الرئيس الشهيد صالح الصماد.

من جهته رفع أمين العاصمة ومحافظو المحافظات برقيات تهان إلى القيادة السياسية ممثلة برئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط وأعضاء المجلس بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

وأوضحوا في برقيات التهاني أن الـ 22 من مايو يوم تاريخي عظيم حقق فيه الشعب اليمني أهم منجزاته التي ناضل من أجلها وقدم في سبيلها التضحيات الجسيمة.

وأشاروا إلى أن الاحتفاء بهذه المناسبة الخالدة يأتي اليوم وشعبنا اليمني يسطر أروع صور الصمود والثبات في مواجهة العدوان السافر والحصار الظالم ، ما يجسد شموخ ووحدة الشعب اليمني ورفضه لمشاريع الاستعمار والوصاية.

من جهتها هنأت أحزاب اللقاء المشترك جماهير الشعب اليمني قاطبة في شمال الوطن وجنوبه، بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

وأوضحت أحزاب اللقاء المشترك في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن هذه المناسبة الوطنية الخالدة تأتي والشعب اليمني يمر بظروف صعبة جراء استمرار العدوان والحصار.. مشيرة إلى أن أبناء اليمن سيحررون كل شبر من أرض الوطن عاجلا أو آجلا.

وأكدت أن النظامين السعودي والإماراتي اللذان يحتلان جنوب اليمن بشكل مباشر ويتحكمان فيه كل التحكم في المناطق المحررة كما يسمونها، ستلحقهما الهزيمة والعار بعد أن اتضحت مؤامراتهما أمام كل أبناء اليمن.

وجددت أحزاب اللقاء المشترك التأكيد على أن الوحدة اليمنية كانت ولا زالت وستبقى راسخة رغم الاحتلال ورغم ما يراد لليمن واليمنيين من التقسيم والشتات والتمزق.

الى ذلك هنأ تنظيم التصحيح قائد الثورة والقيادة السياسية ممثلة بالمجلس السياسي الأعلى وأعضاء المجلس والشعب اليمني بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

 

وأكدت اللجنة العليا لتنظيم التصحيح أن الوحدة اليمنية خالدة خلود الزمان وستستمر واليمن بكامل كبريائه وشموخه وصموده الأسطوري في مواجهة قوى الشر والعدوان.

وحيا تنظيم التصحيح صمود الشعب اليمني وثباته وتصديه لقوى العدوان.. داعياً كل قوى الشعب وأحزابه إلى رفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد.

كما حيا شهداء اليمن الذين ارتقوا في ميادين الشرف دفاعاً عن الوطن وسيادته واستقلاله في مواجهة العدوان.. مشيراً إلى أن الطريق التي سار عليها الثوار والمناضلين لتحقيق وحدة اليمن لم تكن في حينها مفروشة بالورود بل كانت محفوفة بالمخاطر ومزروعة بالشوك.

كما  هنأت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي – قطر اليمن القيادة السياسية والشعب اليمني والجيش واللجان الشعبية بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

وأشارت القيادة القطرية إلى أن هذه المناسبة تهل على الشعب اليمني وهو يواجه أزمات معقدة ومركبة تندرج في سياق التآمر المفضوح الذي يستهدف اليمن وضرب كل عوامل قوتها الحضارية ماديا ومعنويا ومنها الوحدة اليمنية التي هي عنوان العزة والكرامة وكانت في مقدمة الأهداف النضالية منذ عقود طويلة.

واعتبرت القيادة القطرية لحزب البعث العربي أن مناسبة العيد الوطني فرصة لكل الأطراف السياسية الفاعلة لتعيد النظر في خياراتها ومواقفها بعد سنوات من الصراعات والخلافات وبعد أكثر من ثلاث سنوات على العدوان

وحيا حزب البعث العربي الاشتراكي تضحيات الجيش واللجان الشعبية المدافعين عن عزة وشرف وكرامة الأرض والإنسان ووحدة الأمة في وجه عدوان سعودي أمريكي صهيوني ظالم لا يعرف سوى القتل والدمار ولا يمتلك ذرة من المبادئ والقيم.

من جانبه هنأ حزب الحق الشعب اليمني بمناسبة العيد الوطني الـ 28 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

وأشار الحزب إلى أن هذه المناسبة الوطنية تمر واليمن يتعرض لعدوان غاشم وأجزاء من الوطن الغالي تعيش تحت الاحتلال وسيطرة أدواته السعودية والإماراتية.

وقال بيان صادر عنه ” نستغل هذه المناسبة لتذكير إخوتنا في المحافظات الجنوبية والشرقية من الوطن، والذين يرزحون تحت ظلم الاحتلال الإماراتي والسعودي، أن الاحتلال لا يريد لهم الخير ولن يريد لهم الخير”.

وأكد أن الاحتلال الإماراتي السعودي ينفذ الأجندة الأمريكية الصهيونية في تفتيت الأرض وتمزيق الشعب، فلا يغتر به أحد.

ودعا حزب الحق أبناء الوطن بشكل عام وأبناء المحافظات الجنوبية والشرقية خاصةً إلى تحمل المسؤولية تجاه الوطن وسيادته والوقوف صفا واحدا لمواجهة قوى الاحتلال للعيش بكرامةٍ وعزةٍ.