وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

عشرات الشهداء والجرحى في قصف صهيوني لمنازل ومدارس تؤوي نازحين في قطاع غزة

السياسية-وكالات:

 

استشهد عشرات المواطنين الفلسطينيين، وجُرح آخرون، في قصف صهيوني من الطيران الحربي والقذائف المدفعية، استهدفت منازل المواطنين، ومدارس تؤوي نازحين في قطاع غزة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، اليوم الثلاثاء: إن 20 مواطنا غالبيتهم من النساء والأطفال، استشهدوا، وأصيب آخرون في غارتين شنهما الطيران الحربي الصهيوني على مدرسة مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وأضافت: إن طواقم الإسعاف والمواطنين نقلوا 20 شهيدا وعشرات الجرحى من داخل المدرسة التي تعرضت لقصف بصاروخين على الأقل، وتؤوي آلاف النازحين، نقلوا إلى مستشفى شهداء الأقصى في دير البلح.

كما قصف الطيران الحربي الصهيوني منزلين في مخيم النصيرات، وأدى إلى استشهاد ستة مواطنين، وإصابة آخرين، كما استهدف الطيران الحربي ثلاثة منازل للمواطنين في خان يونس جنوب القطاع.

واستشهد 19 مواطنا، وجرح آخرون، إثر استهداف العدو الصهيوني منزلا يعود لعائلة البطش في حي الشجاعية شرقا، حيث تم نقل عدد منهم للمستشفى المعمداني في المدينة، ولا زالت أعداد منهم تحت الركام.

وشن الطيران الحربي للعدو الصهيوني غارات على منزل لعائلة الحسنات في حي الدرج، وثلاثة منازل أخرى في حي الصبرة وسط مدينة غزة، ما أدى إلى استشهاد 15 مواطنا، فيما دمرت الطائرات عشرة منازل على الأقل في حي الزيتون، ما أدى لاستشهاد عدد من المواطنين وجرح آخرين.

كما قصفت مدفعية العدو الصهيوني منزل مراسل وكالة “وفا” الزميل خضر الزعنون، ما أدى لإصابة عدد من أفراد عائلته بجروح، وتدمير المنزل واحتراقة بالكامل.

وفي حي الشجاعية، قصفت الطائرات ثلاثة منازل، ما أدى لاستشهاد خمسة مواطنين على الأقل، وإصابة آخرين، فيما استهدف القصف ستة منازل في مخيم جباليا شمال القطاع، تحديدا في منطقة الترنس وبئر النعجة، وأدى لاستشهاد أربعة مواطنين، وإصابة آخرين تم نقلهم إلى المستشفى الأندونيسي في بلدة بيت لاهيا المجاورة.

وكانت مدفعية العدو الصهيوني قد أطلقت عشر قذائف على الأقل صوب المستشفى الاندونيسي ومحيطة، ما أدى لاستشهاد عشرة مواطنين وإصابة آخرين.