وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

الدرة يؤكد الاهتمام بإنشاء المناطق الصناعية للتسريع في عملية التنمية وجذب الاستثمارات

السياسية:
أكد وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة، استعداد وزارة الصناعة تذليل الصعوبات التي تواجه العمل بالمنطقة الصناعية في الحديدة وكافة المناطق الصناعية وتهيئة المناخات اللازمة للمستثمرين فيها.
وأشار وزير الصناعة خلال ترأسه اجتماعا، الاثنين، لمناقشة سير العمل بالمنطقة الصناعية بالحديدة، إلى اهتمام الوزارة بإنشاء المناطق الصناعية للتسريع في عملية التنمية وجذب الاستثمارات وتوفير مزيد من فرص العمل والدخل .
ولفت الدرة إلى أن إنشاء المناطق الصناعية وتشجيع الاستثمار يأتي في إطار التنفيذ العملي للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.
وتطرق إلى جهود الوزارة وخططها للاهتمام بالقطاع الصناعي وتطوير الشراكة مع القطاع الخاص لتحفيزه وتشجيعه على الاستثمار والمشاركة في التنمية وتوفير متطلبات البيئة الاستثمارية من خلال إيجاد التسهيلات والحوافز المشجعة على ذلك وتوفير الأرض اللازمة بالمساحات الكافية لإقامة المشاريع عليها.
واستعرض الاجتماع تقرير مدير المنطقة الصناعية بالحديدة عبد الله البكاري حول نشاط المنطقة التي تقع في الطريق الدولي وبمساحة 24 كيلو متر مربع قابلة للتوسع وما تمتلكه من بنى تحتية وفرص استثمارية.
وتطرق الاجتماع إلى إمكانية إنشاء مصنع إعادة تدوير وصناعة بطاريات الطاقة الشمسية في المنطقة بالحديدة والدراسات اللازمة لها.
من جهته أكد نائب وزير الصناعة والتجارة محمد أحمد الهاشمي أن اللجنة المكلفة بتحديد وإقامة المناطق الصناعية في عدد من المحافظات تواصل عملها لاختيار أنسب المواقع وفقاً للمعايير الفنية والمخططات العمرانية.
وأشار إلى أن المناطق الصناعية من الركائز الأساسية لبناء اقتصاديات الدول حيث تعمل على جذب المشاريع الاستثمارية نظراً لما توفره من بنى تحتية أساسية وخدمات عامة.
سبأ