وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزير الدفاع يؤكد أن دماء أبناء اليمن لن تذهب هدار

 

 

السياسية:

أكد وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي أن دماء ضحايا سوق آل ثابت بمديرية قطابر محافظة صعدة وضحايا غيرها من الجرائم التي ارتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني لن تذهب هدار.

وأشار الوزير العاطفي في اختتام دورات عسكرية تخصصية في مجال الأمن العسكري إلى أن جرائم العدوان بحق المدنيين، ستعجل بهزيمة التحالف على أيدي صناديد القوات المسلحة واللجان الشعبية وأبناء الشعب اليمني .. محملا تحالف العدوان مسؤولية تداعيات الجرائم التي تمادى في ارتكابها منذ ما يقارب خمسة أعوام.

وقال” القوة الصاروخية والطيران المسير أصبحت قوة ردع استراتيجي وحققت انتصارات كبيرة وصلت إلى عمق العدو لما تمتلكه قواتنا المسلحة واللجان الشعبية من خبرات وإرادة وإصرار على التطوير والتحديث لردع المعتدين والانتصار للسيادة الوطنية”.

وتوعد وزير الدفاع قوى العدوان بمزيد من الضربات النوعية والخاطفة في العمق، طالما استمروا في عدوانهم وحصارهم.

ونوه اللواء العاطفي بجهود القائمين على هذه الدورات العسكرية التخصصية .. حاثا المشاركين على ترجمة ما تلقوه خلال الدورات في واقع عملهم العسكرية التخصصي.

فيما استعرض مدير مدرسة الاستخبارات العسكرية العميد عبدالله اسحم، مراحل الدورات وما تلقاه المشاركون من معارف ومهارات تخصصية في مجال الأمن العسكري.

حضر الحفل مساعد وزير الدفاع للموارد البشرية اللواء علي الكحلاني ورئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اللواء عبدالله يحيى الحاكم ومدير دائرة الاستخبارات العسكرية العميد الركن علي محمد أبو حليقة ورئيس غرفة العمليات المشتركة العميد حسين هاشم وعدد من رؤساء الشعب بدائرة الاستخبارات.

سبأ