وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

رئيس الوزراء يوجه بنزول فريق لمدينة صنعاء التاريخية للوقوف على التحديات التي تواجهها

السياسية:

التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، اليوم وزير الثقافة عبدالله الكبسي.

كرس اللقاء للوقوف على الحالة الراهنة لمدينة صنعاء التاريخية وما تواجهه من تحديات تهدد بقائها في قائمة التراث العالمي الإنساني الفريد بفعل الممارسات التي يقوم بها البعض بقصد وبدون قصد لتشويه أصالة طابعها المعماري وتصميمها الوظيفي، وكذلك الخراب الذي طال جانب من منازلها العريقة بفعل الأمطار الغزيرة وهجر أصحابها لها وكذا عجز الكثير من المواطنين عن إجراء الترميم بفعل الظروف المعيشية الراهنة.

وأشار الكبسي إلى الجهود القائمة خاصة المبادرات المجتمعية لمواجهة العابثين .. مبينا أن حجم التحديات التي تواجهها هذه المدنية العريقة فوق طاقة المجتمع، ما يستدعي جهدا وطنيا تتضافر عبره مختلف الجهود الرسمية والمجتمعية لحماية المدينة وانتشالها من وضعها الراهن الذي قد تتسع دائرته خلال الفترة المقبلة ما لم يتم تدارك الأمر من الآن.

وشدد رئيس الوزراء على أن مواجهة العابثين والمشوهين لوجه صنعاء القديمة الآسر وإزالة كل ما يخدش جمالها ويسيء إلى مكانتها التاريخية العالمية ينبغي أن يواجه بحزم من قبل السلطة المحلية والجهات المختصة بما في ذلك إزالة الأسواق العشوائية والبسطات.

ووجه بتشكيل فريق من وزارة الثقافة وأمانة العاصمة والجهات ذات العلاقة للنزول الميداني إلى مدينة صنعاء التاريخية ورفع تقرير شامل مشفوعا بالإجراءات العاجلة المطلوبة للحفاظ على طابعها المعماري الفريد وصون معالمها التاريخية ورفعه إلى مجلس الوزراء للمناقشة واعتماد ما يلزم من إجراءات.

سبأ