وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

البرلمان العراقي يلزم الحكومة بإلغاء الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة

السياسية- وكالات:
أقر البرلمان العراقي، اليوم الأحد، إلزام الحكومة العراقية بإلغاء الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة، وإنهاء تواجد القوات الأجنبية في البلاد.
وقال رئيس البرلمان العراقي، محمد الحلبوسي، إن المجلس أصدر قرارا بـ “إلزام الحكومة العراقية بحفظ سيادة العراق من خلال إلغاء طلب المساعدة المقدم للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش (المصنف إرهابيًا في روسيا) وذلك لانتهاء العمليات العسكرية والحربية في العراق، وتحقيق النصر والتحرير”.
وأكد الحلبوسي “إلزام الحكومة بالمضي بإجراءات إلغاء الاتفاقية الأمنية المبرمة مع واشنطن”.
وأضاف “على الحكومة العراقية العمل على إنهاء تواجد أي قوات أجنبية في الأراضي العراقية، ومنعها من استخدام الأراضي والمياه والأجواء العراقية لأي سبب كان”.
وكان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي قد أوصى البرلمان العراقي باتخاذ “إجراءات عاجلة لإنهاء وجود القوات الأجنبية على الأراضي العراقية”.
وقال عبد المهدي خلال جلسة لمجلس النواب العراقي لمناقشة مشروع قانون لإخراج القوات الأجنبية من العراق: “نحن أمام خيارين رئيسيين، الأول هو إنهاء تواجد القوات بإجراءات عاجلة ووضع الترتيبيات لذلك”.
بدوره زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، بعث اليوم الأحد، رسالة عاجلة إلى البرلمان العراقي يطالب بغلق المقرات العسكرية الأمريكية والسفارة الأمريكية والغاء الاتفاقية الأمنية.
وشدد الصدر، عبر حسابه في “تويتر”: على تجريم التواصل مع الحكومة الأمريكية والمعاقبة عليه.
وأكد الصدر على ضرورة إسناد الجيش العراقي والقوات الأمنية بالمقاومة الوطنية المنضبطة لحماية سيادة العراق وحدوده وسمائه.