وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

عبد المهدي يؤكد على تنفيذ قرار إخراج القوات الأجنبية من العراق

السياسية – وكالات:

أبلغ رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، السفير الأميركي في بغداد ماثيو تولر بضرورة تنفيذ قرار مجلس النواب العراقي القاضي بإخراج القوات الأجنبية من العراق.

وقالت رئاسة الوزراء العراقية في بيان مساء أمس الاثنين، إن عبد المهدي التقى السفير الأميركي في بغداد ماثيو تولر واستعرضا تطورات الأحداث في المنطقة وموقف الحكومة العراقية منها”.

ووفقا للبيان فقد شدد عبد المهدي على ضرورة العمل المشترك لتنفيذ انسحاب القوات الأجنبية حسب قرار مجلس النواب العراقي ولوضع العلاقات مع الولايات المتحدة على أسس صحيحة.

وأشار إلى خطورة الأوضاع الحالية وتداعياتها المحتملة.. مؤكدا أن العراق يبذل كل ما يستطيع من جهود لمنع الانزلاق إلى حرب مفتوحة.

كما شدد عبد المهدي في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسن على ضرورة إخراج القوات الأمريكية من العراق طبقا لقرار مجلس النواب العراقي.

وفقا للبيان أكد عبد المهدي حرص العراق الدائم على تعزيز علاقاته مع المجتمع الدولي وتحقيق المصالح المشتركة وسعي الحكومة العراقية الثابت لإقامة علاقات تعاون إيجابية وأهمية استمرار التعاون الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي.

فيما أبدى جونسون التزام بريطانيا الكامل باحترام أمن واستقرار وسيادة العراق وتعزيز علاقات الصداقة بين البلدين.

وفي سياق متصل، بحث رئيس الوزراء العراقي في اتصالا هاتفي مع المستشارة الألمانية انجيلا ميركل، التطورات الأمنية وتداعياتها على أمن واستقرار المنطقة والعالم.

وأكدت ميركل ضرورة العمل على خفض التصعيد.. معربة عن دعمها لأمن العراق واستقراره وأهمية استمرار التعاون بين العراق ودول الاتحاد الأوروبي لمكافحة الإرهاب.

وكان مجلس النواب العراقى صوت أمس بأغلبية مطلقة على قرار يلزم الحكومة العراقية بإنهاء الوجود الأجنبي في البلاد بعد الجرائم الأميركية ضد مقرات عسكرية عراقية وقيادات عسكرية عراقية وصديقة رفيعة المستوى بينما أعلن عبد المهدي أن المسئولين العراقيين يعدون مذكرة للخطوات القانونية والإجرائية لتنفيذ قرار مجلس النواب طرد القوات الأجنبية من البلاد.