وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزير النقل يناقش سبل إعادة تأهيل ميناء الحديدة وفقا لاتفاقية ستوكهولم

السياسية:
ناقش وزير النقل زكريا الشامي، اليوم السبت، مع نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة دانيلا كروسك، سبل إعادة تأهيل ميناء الحديدة وفقا لاتفاقية ستوكهولم.
وتطرق اللقاء إلى الجوانب المتصلة باستمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي من قبل العدوان بقيادة السعودية، في مخالفة للقوانين والاتفاقيات الدولية ومنظمة الطيران الدولي الإيكاو وتداعياته الكارثية التي تسببت في منع 40 ألف مريض من السفر للعلاج في الخارج ومنع العالقين والمغتربين العودة إلى أرض الوطن.
وأشار وزير النقل إلى الصعوبات التي تواجه ميناء الحديدة جراء التدمير الذي لحق بأجهزته ومعداته، ما شل من حركة الميناء وأصبح يعمل بالآلة البشرية .. لافتا إلى أنه نتيجة لذلك تراجعت أعمال الميناء وخدماته الفنية والتقنية في استقبال وتفريغ السفن.
وأكد أن تحالف العدوان بقيادة السعودية تمارس أعمال قرصنة بحرية على السفن التي تصل وتغادر ميناء الحديدة باحتجازها شهرين قبل الدخول وشهرين بعد التفريغ رغم حصولها على تصاريح رسمية من اليونفم.
وأعرب الوزير الشامي عن الأسف لعدم تنفيذ إعادة تأهيل ميناء الحديدة حتى الآن رغم أن ذلك من المحاور الرئيسة التي نصت عليها اتفاقية ستوكهولم.
بدورها أكدت نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة حرص البعثة والأمم المتحدة على تطبيق اتفاقية ستوكهولم بكل محاورها الرئيسة ومنها إعادة تأهيل ميناء الحديدة بهدف رفع معاناة الشعب اليمني وتوفير احتياجاته الضرورية.
وطالبت بمزيد من التعاون من قبل كافة الأطراف للمساهمة في وقف إطلاق النار بالحديدة والعمل على تلبية احتياجات الشعب اليمني من الغذاء والدواء وغيرها.
سبأ