وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

منظمات حقوقية تحذر فرنسا من توريد أسلحة للنظام السعودي

السياسية – وكالات:

حذرت منظمات حقوقية اليوم الخميس، فرنسا من توريد أسلحة للنظام السعودي يتم استخدامها خلال العدوان على الشعب اليمني.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن 17 منظمة غير حكومية بينها هيومن رايتس ووتش وأوكسفام فرنسا القول إن سفينة “بحري ينبع” المحملة بالأسلحة من المقرر أن ترسو في ميناء شيربور على ساحل فرنسا الشمالي غدا كما أنها ستتوقف في ميناءي شيرناس في بريطانيا وجنوى بإيطاليا.

ودعت المنظمات فرنسا إلى تحديد ما سيتم تحميله على متن السفينة التي يقال “أنها متعاقدة حصريا مع وزارة الدفاع السعودية”.

وكانت هذه المنظمات نجحت بمنع السفينة نفسها من الرسو في فرنسا خلال مايو الماضي عندما كانت تستعد لاستلام شحنة أسلحة للنظام السعودي.

ولفتت منظمات حقوق الإنسان إلى أن العدوان الذي يشنه النظام السعودي على اليمن منذ آذار عام 2015 تسبب بمقتل الآلاف معظمهم من المدنيين.

وكانت منظمات حقوقية دولية انتقدت مؤخرا مواصلة دول عديدة بينها فرنسا والولايات المتحدة توريد الأسلحة للتحالف الذي يقوده نظام بني سعود في عدوانه على اليمن مرتكبا مجازر لا تحصى بحق المدنيين وخاصة الأطفال والنساء في غاراته اليومية على المناطق الآهلة بالسكان.