وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزارة حقوق الإنسان: تعمد العدوان استهداف المدنيين جرائم حرب ضد الإنسانية

السياسية :

أدانت وزارة حقوق الإنسان المجزرة المروعة التي ارتكبها تحالف العدوان باستهداف منازل المواطنين في منطقةِ الهيجة بمُديريةِ المصلوب مُحافظة الجوف، ما أسفر عنها استشهاد وإصابة عشرات المدنيين بينهم أطفالٌ، ونساءٌ.

واعتبرت وزارة حقوق الإنسان في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) هذه الجريمة ضمنَ سلسلة الجرائمِ التي ارتكبها تحالف العُدوان بقيادة أمريكا والسّعودية والامارات بحقّ الشّعبِ اليمنيّ، منذ خمس سنوات في انتهاك صّارخ لقواعد وأحكام القانون الدوليّ.

وأكدت أن تعمد دولَ تحالف العُدوان في استهدافِ المدنيين في أماكنِ تجمعاتهم ومنازلهم، تفتقرُ إلى القيم والأخلاقياتِ الدينية والإنسانيةٍ، وترتقي إلى الجرائم الأشدِّ خطورةً، وجرائم حربٍ وجرائم ضدَّ الانسانيةِ.  

وحملت المُجتمعَ الدوليَّ، وفي المِقدمةِ الأممُ المُتحدةُ وهيئاتها ومُنظماتها ومبعوثُ الأمين العام للأمم المُتحدة إلى اليمن، المسئوليةَ الكاملةَ لتجاهلهمُ المُستمرّ للجرائم والانتهاكاتِ التي ارتكبتها دُولُ تحالفِ العُدوان منذ 2015م حتى اليوم بحقّ الشّعبِ اليمنيّ ومُقدراته ومُمتلكاته والمدنيين والأعيان المدنية والثقافية المشمولة بالحمايةِ الدوليَّة.

وجددت وزارةُ حقوقِ الإنسان الدعوة للأممَ المُتحدةَ ومجلسَ الأمنِ الحفاظِ على السِّلمِ والأمنِ الدوليين والعمل على تفعيلِ الأحكامِ الخاصّةِ باحترامِ السّيادةِ الوطنيةِ والعلاقاتِ الدبلوماسيةِ بينَ الدولِ وحمايةِ اليمنِ وشعبه من أيّ انتهاكاتٍ ووقفِ كافة أشكالِ العُدوانِ والحصار.

وشددت على ضرورة اسراع المجتمعِ الدوليّ وفقاً لأحكامِ ميثاقِ الأممِ المُتحدةِ والمواثيقِ والاتفاقياتِ الدوليّة لحقوقِ الإنسان والقانون الدوليّ الإنساني، بتشكيلِ لجنةٍ دوليَّةٍ مُستقلةٍ ومُحايدةٍ؛ لتقصي الحقائقِ والتحقيقِ في كلّ المجازرِ والجرائمِ التي ارتكبتها دولُ العُدوانِ وماتزالُ ترتكبُها على مدارِ السّاعةِ في مُختلفِ مُحافظاتِ الجمهورية.