وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

وزير المياه والبيئة يلتقي الممثل المقيم للأمم المتحدة منسقة الشئون الإنسانية

سبأ- السياسية:
ناقش وزير المياه والبيئة المهندس نبيل عبدالله الوزير في لقاءه السبت، الممثل المقيم للأمم المتحدة منسقة الشئون الإنسانية في اليمن ليزا غراندي جوانب التعاون والتنسيق ودور الأمم المتحدة في دعم ومساندة اليمن في مجال المياه والبيئة.
وتطرق اللقاء إلى إمتناع مينائي عدن والمكلا من إدخال المواد الخاصة بالمياه والصرف الصحي وكذا الواح ومنظومات الطاقة الشمسية وما قد يترتب على ذلك في إعاقة استكمال الانتقال إلى الطاقة البديلة في قطاع المياه والصرف الصحي، ما يستدعي ضرورة فتح ميناء الحديدة لاستقبال هذه المواد لتتمكن الوزارة من البدء في تنفيذ المرحلة الأولى للطاقة البديلة والذي من المقرر أن تغطي محافظات الحديدة وذمار وصعدة.
كما تطرق اللقاء إلى الإصلاحات المطلوبة لشبكة الصرف الصحي في مدينة الحديدة وضرورة تأمين عدم تعرض مواقع الإصلاحات للقصف خاصة وان العمل متوقف فيها منذ 19 يونيو الماضي والدور الهام المطلوب من قبل مكتب منسقة الشئون الإنسانية وكذا مكتب الأوتشا بهذا الخصوص.
وعبر وزير المياه والبيئة عن شكره لمنظمات الأمم المتحدة الداعمة لأنشطة وبرامج قطاع المياه والصرف الصحي والبيئة.
وأكد المهندس الوزير على ضرورة مضاعفة الدعم لهذا القطاع نظرا للاحتياج المطرد خاصة مع موجة النزوح والقصف المباشر والمستمر من قبل تحالف العدوان
وقد أشادت الممثل المقيم للأمم المتحدة منسقة الشئون الإنسانية بالجهود التي تقوم بها وزارة المياه والبيئة للحفاظ على تشغيل منظومة المياه بشكل مستمر والحفاظ على البيئة وكذا تشغيل محطات الصرف الصحي.
وأشارت إلى الأهمية التي يمثلها قطاع المياه والصرف الصحي.. مؤكدة الحرص على تقديم الدعم المطلوب بهذا الخصوص.