وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

ميركل: الدول الأشد فقرا تحتاج المزيد من المساعدة إلى جانب تجميد الديون

السياسية- وكالات:
قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الأربعاء إنه يجب على قادة العالم مساعدة الدول الأشد فقرا على النجاة من جائحة فيروس كورونا من خلال الإبقاء على مساعدات التنمية واتخاذ المزيد من الخطوات بالإضافة إلى تجميد للديون جرت الموافقة عليه بالفعل.
وبعد مؤتمر عبر الفيديو مع قيادات من منظمات دولية مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية، قالت ميركل للصحفيين ”بالنسبة لألمانيا، يعني هذا أنه لن تكون هناك تخفيضات في مساعدات التنمية بل المزيد من الاستثمار في مساعدات التنمية في الخارج وإعادة تنظيم الأموال … حتى تتناسب على نحو أفضل مع هذا الوضع للجائحة“.
وفي وقت لاحق، أبلغت ميركل الصحفيين أن قيادات المنظمات الدولية اتفقوا أثناء المؤتمر على أن أزمة فيروس كورونا زادت مخاطر الحمائية في أرجاء العالم.
وقالت ”نحن نرى مدى الضرر الذي يحدث إذا انهارت سلاسل الإمداد“، مضيفة أن ألمانيا تريد تعزيز سيادة القانون ونظام التجارة الدولية.
وقالت إن أحد الدروس المستفادة من أزمة فيروس كورونا هو أن هناك حاجة في ألمانيا والدول الأوروبية الأخرى لتنويع بعض سلاسل الإمداد لكي تصبح أقل اعتمادا على بلد واحد أو موًرد واحد.