وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

اجتماع موسع لقيادات مؤسسة الكهرباء ومناطقها في المحافظات

السياسية:
بدأت بصنعاء اليوم أعمال الاجتماع الموسع لقيادات المؤسسة العامة للكهرباء ومناطقها في المحافظات، تنظمها على مدى يومين المؤسسة بالتزامن مع إعادة تشغيل المنظومة الكهربائية الوطنية.
وفي الافتتاح أكد وزير الكهرباء والطاقة عاتق حسين عبار أهمية الاجتماع بقيادة مؤسسة الكهرباء ومناطقها بالأمانة والمحافظات لتدارس آلية تعزيز أداء قطاع الكهرباء، خاصة في ظل إعادة تشغيل منظومة الطاقة الكهربائية وإصلاح محطات التوليد وشبكات الكهرباء.
وحث قيادة وكوادر وموظفي مؤسسة الكهرباء ومناطقها على تطوير مستوى الأداء وتنمية الإيرادات ومتابعة تحصيل المتأخرات .. مشدداً على ضرورة اضطلاع الجميع بالدور المنوط بهم في إعادة وضع المؤسسة العامة للكهرباء إلى وضعها الطبيعي.
ولفت إلى ضرورة مواكبة مؤسسة الكهرباء ومناطقها للخطط الكفيلة بتعزيز الأداء، ترجمة للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة .. مشيراً إلى أن المؤسسة تمتلك خارطة طريق ورؤية استراتيجية للنهوض بمستوى العمل وتطوير الأداء والحفاظ على منظومة الطاقة الكهربائية وشبكاتها وممتلكاتها وأصولها.
وعبر الوزير عبار عن الثقة في قدرة قيادة وكوادر مؤسسة الكهرباء ومناطقها في وضع المعالجات الكفيلة بتعزيز أداء قطاع الكهرباء وإيجاد حلول للإشكاليات المتعلقة بصيانة المحطات وإصلاح الشبكات وغيرها.
فيما أشار الوكيل المساعد لوزارة الكهرباء للشؤون الفنية المهندس عبدالجبار الشامي إلى أهمية تضافر الجهود للنهوض بهذا القطاع في ظل توجه الدولة والحكومة لدعم إعادة تشغيل وإصلاح منظومة الطاقة الكهربائية.
وتطرق إلى أن قطاع الكهرباء تعرض لهزات جراء استهداف العدوان للمنشآت والبنية التحتية والمحطات والشبكات وتدميرها وإخراج الكهرباء عن الخدمة وتوقف محطات التوليد، وانعدام الوقود .. منوها بصمود منتسبي مؤسسة الكهرباء ومناطقها وثباتهم خلال الفترة الماضية.
بدوره استعرض مدير عام مؤسسة الكهرباء المهندس خالد راشد الأضرار التي تعرض لها قطاع الكهرباء منذ 26 مارس 2015م، بتوقف محطات التوليد جراء العدوان .. مشيراً إلى المسئولية الملقاة على عاتق العاملين بالمؤسسة في التخطيط للتوسع في تقديم خدمة التيار الكهربائي للمواطنين بالأمانة والمحافظات.
وأكد أن خطوط الضغط العالي ومحطات التحويل وشبكات ومحولات التوزيع جاهزة لإيصال التيار الكهربائي إلى يريم، إب وتعز والذي تأخر تشغيلها منذ الجمعة الماضية بسبب وجود مخالفات خطرة بالبناء تحت أبراج الضغط العالي .. لافتاً إلى أنه سيتم تشغيل التيار الكهربائي فور إزالة تلك المخالفات وذلك حرصاً من المؤسسة على سلامة وحياة المواطنين.
ونوه المهندس راشد بجهود قيادات مناطق كهرباء المحافظات في إيجاد معالجات للتيار الكهربائي وتنمية وتحصيل الإيرادات وحل الصعوبات التي تواجه سير العمل .. مشيداً بتميز مناطق كهرباء عمران والحديدة والمحويت وحجة في الدفع بمستوى إيرادات الكهرباء خلال الفترة الماضية وفقاً للخطط والبرامج المعدة لهذا الغرض.
وشدد على ضرورة تنظيم العمل بقطاع الكهرباء وتعزيز متابعة تنمية وتحصيل الإيرادات وتلافي الأخطاء ومعالجة الصعوبات .. معتبراً مناطق كهرباء الأمانة رافداً رئيسياً لمؤسسة الكهرباء في الجانب الإيرادي.
وأشار مدير مؤسسة الكهرباء إلى أهمية الاجتماع لتبادل الخبرات بين قيادات مناطق الكهرباء في المحافظات ورفع مستوى الأداء.
وفي الاجتماع الذي حضره وكيل وزارة الكهرباء للشؤون المالية والإدارية تقي الدين المطاع وعدد من المسئولين بالوزارة والمؤسسة، استعرض مدير الشؤون التجارية بمؤسسة الكهرباء المهندس مهيب الشيباني، تقريراً عن مؤشرات أداء الأنشطة التجارية والفنية والمالية والخطط الكفيلة بتجاوز الصعوبات التي رافقت العمل خلال الفترة الماضية.
فيما قدّمت مديرة الأمن والسلامة بمؤسسة الكهرباء بلقيس السنبلي ورقة عمل حول السلامة المهنية والإطفاء والأمن الصناعي في قطاع الكهرباء.
سبأ