وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

فعاليات جماهيرية في عدد من المحافظات بذكرى استشهاد الإمام الحسين

السياسية:
أقيمت فعاليات احتفائية جماهيرية في عددا من محافظات الجمهورية، اليوم الاحد، بذكرى عاشوراء استشهاد الإمام الحسين عليه السلام تحت شعار ” هيهات منا الذلة”.
حيث شهدت محافظة صنعاء فعاليات جماهيرية بذكرى عاشوراء استشهاد الإمام الحسين عليه السلام تحت شعار “هيهات منا الذلة”.
ورفع المشاركون في ساحات الفعاليات التي اكتظت بآلاف المواطنين من كافة مديريات المحافظة لافتات تؤكد المضي في مسيرة الإمام الحسين عليه السلام في مقارعة الطغاة ونصرة الحق.
ورددوا هتافات المعبرة عن موقف اليمن الثابت والمبدئي المناهضة للسياسة الأمريكية في اليمن والمنطقة وتنديدا بالعدوان السعودي وجرائمه بحق الشعب اليمني.
وتطرق المتحدثون في الفعالية التي أقيمت في مديرية بني مطر، إلى السيرة العطرة للإمام الحسين وأهمية إحياء يوم عاشوراء لاستلهام دروس الصبر والصمود من حياته في مواجهة قوى الظلم والطغيان.
وفي الفعالية أشار أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة عبد القادر الجيلاني، إلى أبعاد ثورة الإمام الحسين ومظلوميته وما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار وجرائم حرب ممنهجة على مرأى ومسمع من العالم.
أكد الجيلاني في الفعالية التي حضرها مدير المديرية عبدالقادر المحضار، أهمية استلهام الدروس والعبر من هذه الذكرى في تعزيز الصمود والثبات لمواجهة العدوان.
ولفت إلى حاجة الأمة لتجسيد أخلاق الإمام الحسين والعمل بمنهجه ومبادئ ثورته خصوصا والشعب اليمني يتعرض لعدوان وحصار للعام السادس.
كما أحيا أبناء مديرية سنحان بحضور وكيل المحافظة عبد القادر الشاوش ونائب مشرف المحافظة يحيى المؤيدي ذكرى عاشوراء.
وفي الفعالية تطرق وكيل المحافظة أحمد الصماط إلى شخصية الإمام الحسين ومكانته في الأمة وما تعرض له من مظلومية في فاجعة كربلاء.
وأشار إلى العلاقة التي تربط مرتكبو الجرائم ضد الإمام الحسين وبين مرتكبي الجرائم بحق الشعب اليمني.
وفي مديرية أرحب أقيمت فعالية بذكرى عاشوراء بحضور عضو مجلس الشورى عبد الجليل سنان ووكيل المحافظة محسن أبو هادي ومدير المديرية نصير الحباري، تناولت نماذج من دروس القيادة والتضحية والفداء من حياة الإمام الحسين عليه السلام.
وأشار وكيل المحافظة محمد الحباري، إلى أن إحياء ذكرى عاشوراء تعكس مكانة الإمام الحسين في قلوب اليمنيين والتأكيد على السير على نهجه ورؤيته في مواجهة التحديات.
كما أقيمت في مديرية بني حشيش فعالية بذكرى عاشوراء بحضور عضو مجلس الشورى فضل مانع ووكيل المحافظة جبران غوبر ومدير مكتب محافظ صنعاء صدام الفصيح ومدير المديرية محمد القاضي وأمين عام محلي المديرية إبراهيم الجيلاني.
وأكد مدير مكتب التربية بالمحافظة هادي عمار، أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والعبر من تضحية الحسين في مواجهة العدوان.
إلى ذلك نظمت فعالية في مديرية همدان بحضور وكيلي المحافظة محمد دحان وعلي الغشمي أكدت مضي الشعب اليمني في مواجهة العدوان بعزيمة وإرادة.
وفي الفعالية دعا زكريا الحوثي في كلمة المكتب الإشرافي إلى الاستفادة من المدرسة الحسينية في تعزيز التلاحم والاصطفاف والاستمرار في رفد الجبهات حتى تحقيق النصر.
وتناولت الفعالية التي أقيمت بمديرية الحيمة الداخلية بحضور مدير المديرية راجح أحمد راجح حالة الاستعباد التي تمر بها الأمة ما يستدعي إحياء مبادئ الثورة الحسينية والمضي علی نهج وفكر الإمام الحسين.
وحث وكيل المحافظة يحيى جمعان على التزود بشجاعة الإمام الحسين والسير على درب العظماء في تصحيح واقع الأمة.
وركزت الفعالية التي نظمت بمديرية بلاد الروس بحضور وكيل المحافظة عبد الملك الغربي على البعد التأريخي لإحياء ذكری استشهاد الإمام الحسين خصوصا والشعب اليمني يتعرض لعدوان وحصار.
وتطرق نائب مدير مكتب التربية بالمحافظة يحيى القنوص إلی التضحيات التي قدمها الإمام الحسين وأولاده وأحفاده كرموز للأمة في تجسيد الصبر في سبيل الله ومقارعة الطواغيت.
في حين أكدت فقرات وكلمات المشاركين في فعالية مديرية الحيمة الخارجية، أهمية التزود من مدرسة الإمام الحسين بفضائل الجهاد وقيم الصمود في الدفاع عن الوطن.
وأشاد وكيل المحافظة طالب دحان في الفعالية التي حضرها مدير المديرية طلال غوبر، بالصمود الأسطوري للشعب اليمني والبطولات التي يسطرها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الميادين.
وفي مديرية الحصن أقيمت فعالية بذكرى استشهاد الإمام الحسين، بحضور وكيل المحافظة يحيى السياني ومدير مكتب الأوقاف بالمحافظة أيمن شرف الدين، أشار فيها المشاركون إلى دلالات إحياء هذه الذكرى في مناصرة المستضعفين ومناهضة الطغاة.


كما أقيمت فعالية في بني بهلول بحضور وكيل المحافظة أبو نجوم المحاقري، أشارت إلى مظلومية الإمام الحسين عليه السلام والدروس والعبر من حياته.
وتطرقت فعالية لأبناء مديرتي مناخة وصعفان إلى ما تتعرض له الأمة العربية والإسلامية من مؤامرات وضعف في مسارها وأهم الدروس المستلهمة من أحداث عاشوراء في لم شمل أبناء الأمة.
وأكد مديرا مناخة وصعفان علي غالب ومنير الكبسي ومسئول المكتب الإشرافي للمديريتين عبدالله المروني، أن الإمام الشهيد الحسين عليه السلام يظل الأسوة في الفداء والتضحية والصمود في مواجهة قوى الباطل.
كما أقيمت بمديريات نهم وخولان وجحانة وبني ضبيان والطيال فعاليات في ذكرى استشهاد الإمام الحسين، تطرقت إلى ما يعانيه الشعب اليمني وما يتعرض له من حرب إبادة جماعية وحصار من قبل تحالف العدوان لرفضه الظلم والاستبداد.
وأكدت كلمات المشاركون في الفعاليات ضرورة تنظيم الفعاليات والندوات الفكرية والثقافية وتعزيز جهود التحشيد والتحرك لرفد الجبهات.


وفي سياق متصل نظمت بمديريات محافظة ريمة فعاليات احتفائية ثقافية بذكرى عاشوراء تحت شعار “هيهات منا الذلة”.
وفي الفعاليات التي حضرها قيادات المجالس المحلية والإشرافية بالمحافظة والمديريات، ألقيت العديد من الكلمات أشارت إلى أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والعبر في مواجهة الطغاة والمستكبرين.
وأكدت الكلمات أن الإمام الحسين رضي الله عنه دفع حياته ثمناً لإعلاء كلمة الله والتفريق بين الحق والباطل ومقارعة الظالمين.
وتطرقت الكلمات إلى حجم المظلومية التي تعرض لها الإمام الحسين والذي لا تختلف عن مظلومية الشعب اليمني وما يتعرض له اليوم من عدوان وحصار، ما يتطلب الصمود والثبات في مواجهة قوى الغزو والاحتلال وإفشال مخططاته التي تستهدف اليمن ونسيجه الاجتماعي.
وأكد المشاركون في الفعاليات تمسكهم بمبدأ وقيم وأخلاق الإمام الحسين في مواجهة قوى الغزو والاحتلال .. لافتين إلى حاجة الأمة اليوم للتزود من سيرته ونهجه في نصرة الحق والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وفي السياق ذاته أقيمت بمحافظة إب فعالية إحياء لذكرى عاشوراء وتنديدا بالتطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني .
وفي الفعالية أكد محافظ المحافظة عبدالواحد صلاح أن إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين بن علي رضى الله عنه يذكر الأمة بمواقف العزة والكرامة والثبات في مقارعة الظلم والطغيان، مشيراً إلى أن مايتعرض له الشعب اليمني من ظلم وعدوان امتداد لما تعرض له الإمام الحسين .
وجدد موقف أبناء محافظة إب الثابت في مواجهة قوى العدوان والاستكبار العالمي والانتصار للوطن وأنهم في مقدمة الصفوف للدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره ودحر الغزاة والمحتلين مهما بلغت التضحيات.
وحث محافظ إب على بذل المزيد من الجهود لرفد جبهات العزة والشرف بالمال والرجال وقوافل العطاء لتحرير كل شبر من أرض الوطن .
بدوره أشار المسؤول الاجتماعي للمحافظة يحيى القاسمي إلى أن أهمية إحياء ذكرى عاشوراء لاستلهام الدروس من مسيرة سيد الشهداء الإمام الحسين بن على في مقارعة الطغاة والمستكبرين وإظهار الارتباط به .
وأكد أن الشعب اليمني لن يفرط في عزته وكرامته مهما تمادت قوى العدوان في ارتكاب جرائمها وأن خياره الثبات والصمود في مواجهة العدوان.
ونوه الى رفض أبناء اليمن القرار الإماراتي بالتطبيع مع الكيان الإسرائيلي المغتصب للأراضي العربية والمقدسات الإسلامية .
وأكد البيان الصادر عن الوقفة موقف الشعب اليمني الثابت إزاء القضية الفلسطينية والمقدسات الإسلامية، ومناهضة الهمجية الأمريكية الاستعمارية التي تستهدف بلدان المنطقة والأمة بالفتن والحروب .
وشدد البيان على الرفض التام والقاطع للتطبيع مع الكيان الصهيوني واعتبار التطبيع خيانة لله والرسول والقضية الفلسطينية .
ودعا إلى رفد الجبهات وتعزيز الجبهة الداخلية ووحدة الصف للتصدي للعدوان الأمريكي السعودي الغاشم .
وعقب الفعالية نظم المشاركون مسيرة راجلة للتنديد بجرائم العدوان بحق الشعب اليمني وقرار التطبيع بين النظامين الإماراتي والإسرائيلي.

على الصعيد ذاته شهدت مديريات محافظة البيضاء اليوم فعاليات خطابية وثقافية لإحياء يوم عاشوراء ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام تحت شعار “هيهات منا الذلة”.
وأكد المشاركون في الفعاليات بمراكز مديريات المحافظة بحضور وكلاء المحافظة عبدالله الجمالي وصالح المنصوري ومحمد الوحيشي والقيادات التنفيذية والعسكرية والأمنية والثقافية والشخصيات الاجتماعية، إلى أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والعبر في مقارعة الطغاة والمستكبرين.
وأشاروا إلى المظلومية التي تعرض لها الإمام الحسين عليه السلام .. مؤكدين السير على نهج الإمام الحسين والبراءة ممن يدّعي الإسلام ويتنافس على الولاء والارتهان للأعداء.
كما أكد أبناء محافظة البيضاء وقوفهم صفا واحداً في مواجهة العدوان الذي يستهدف اليمن أرضاً وإنساناً، والاستمرار في رفد الجبهات بالمال والرجال والعتاد.
ونددت الفعاليات بالجرائم التي يرتكبها الأعداء بحق أبناء الأمة الإسلامية في أصقاع المعمورة ومنها المجازر التي يرتكبها تحالف العدوان بقيادة السعودية والإمارات على اليمن منذ ما يقارب ست سنوات.
وأكدت الاستمرار في مساندة أبطال الجيش واللجان الشعبية في معركة الدفاع عن سيادة الوطن ضد الغزاة والمرتزقة .. مشيدة بالانتصارات التي يحققها الجيش واللجان الشعبية في مواجهة داعش والقاعدة ومرتزقة العدوان في مختلف الجبهات.

وفي السياق ذاته أحياء أبناء محافظة عمران اليوم، ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام، تحت شعار “عاشوراء تضحية وانتصار”.
وأشار محافظ عمران الدكتور فيصل جعمان في الفعالية التي حضرها عضو مجلس الشورى أحمد الزبيري ووكلاء المحافظة أمين فراص وعبد العزيز أبو خرفشة وعبدالرحمن الغولي ومحمد المتوكل، إلى أهمية استحضار الهدف السامي والغاية التي خرج من أجلها الإمام الحسين ثائراً مجاهداً على الفساد والفاسدين.
وأكد أهمية استلهام الدروس من شجاعة الإمام الحسين في مواجهة قوى العدوان .. لافتا إلى أبعاد ثورة الإمام الحسين ومظلوميته وما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار وجرائم حرب ممنهجة على مرأى ومسمع من العالم.
وألقيت في الفعالية كلمات تطرقت إلى المظلومية التي تعرض لها الإمام الحسين وكذا ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار، ما يتطلب الصمود والثبات في مواجهة قوى الغزو والاحتلال .
وأشارت إلى ما تتعرض له الأمة العربية والإسلامية من مؤامرات وضعف في مسارها..مؤكدة أهمية استلهام الدروس من عاشوراء في لم شمل أبناء الأمة.
وأكد المشاركون في الفعالية تمسكهم بمبدأ وقيم الإمام الحسين في مواجهة قوى الغزو والاحتلال .. لافتين إلى حاجة الأمة اليوم للتزود من سيرته في نصرة الحق.


وفي سياق متصل شهدت محافظة صعدة ، فعالية جماهيرية حاشدة إحياء لذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام .
وفي الفعالية الحاشدة، التي شاركت فيها قيادة السلطة المحلية والعلماء والشخصيات الاجتماعية، أكد المشاركون المضي في درب الإمام الحسين في مواجهة الطغاة والمستكبرين مهما كانت التضحيات.
وأشار محافظ صعدة محمد جابر عوض، إلى أن الشعب اليمني يضحي منذ أكثر من خمس سنوات .. لافتا إلى أن ما يقدمه الشعب اليمني من تضحيات في مواجهة العدوان شبيهة بتضحيات الإمام الحسين عليه السلام ورفاقه في كربلاء .
وأكد أن الشعب اليمني ماض في ثورته ضد المستكبرين والظالمين اقتداء بالإمام الحسين ، مشيداً بتفاعل أنباء المحافظة وحضورهم المشرف في هذه الفعالية.
فيما أكدت كلمة الفعالية التي ألقاها مدير مكتب الثقافة يحيى الحمزي، أن إحياء هذه الذكرى تعبير عن الحب والارتباط بسيد الشهداء وبالمنهج والرؤية التي تحرك على أساسها.
ولفت إلى أن إحياء هذه الذكرى تعكس الموقف المبدئي لليمنيين المناهض للظلم والظالمين في كل زمان ومكان .
وأكد أن خيار الشعب اليمني هو الصمود والتحرك في مواجهة العدوان مهما بلغت التضحيات.. مشيرا إلى أن التضحية في سبيل العزة والاستقلال أقل بكثير من الخسارة في حال التقصير والتفريط.


وفي ذات السياق أحيت محافظة ذمار ذكرى استشهاد الإمام الحسين رضى الله عنه بفعالية جماهيرية حاشدة بمدينة ذمار.
وخلال المهرجان الذي حضره عضوا مجلس الشورى محمد الغراسي وعبده الفقيه، أشار المحافظ محمد ناصر البخيتي إلى أهمية استلهام الدروس والعبر من هذه الذكرى الهامة في التاريخ الإسلامي.
وأكد أن الشعب اليمني سيظل مدافعا عن الأرض والعرض والسير على نهج الإمام الحسين في الانتصار لقضايا الامة ولن يركع أو يخضع لقوى العدوان.
وقال” إن الشعب اليمني يستلهم من ثورة الإمام الحسين رضي الله عنه الصمود والثبات في مواجهة العدوان ” .. حاثاً على تعزيز الصمود والثبات ورفد الجبهات بالرجال والمال والحفاظ على الانتصارات التي تتحقق في مختلف جبهات العزة والبطولة.
ولفت محافظ ذمار إلى أن موازين القوى بدأت في التغير لصالح الشعب اليمني وعلى الشعب اليمني مواصلة الصمود والثبات من خلال استمرار رفد الجبهات وبما يسهم في التعجيل بعوامل النصر.
ودعا الجميع إلى الإسهام في برامج المرابطة في الجبهات لتعزيز الصمود والحفاظ على ما تحقق من انتصارات والإنطلاق نحو تعجيل حسم المعركة.
فيما أشار مسئول الوحدة الثقافية عبدالله اللاحجي إلى أن إحياء هذه الذكرى يعبر عن الحب والارتباط والولاء لسيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام وكذا الارتباط بالرؤية والموقف الذي تحرك على أساسه ومن خلاله وهي رؤية القرآن الكريم ومسلك الرسول الكريم صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
وأكد أهمية التمسك بنهج الإمام الحسين لضمان تصحيح مسار الأمة وسلامة مواقفها واستقامتها وفق النهج المبين لتحقيق الحرية والعزة والكرامة والاستقلال.
وألقيت خلال الفعالية قصيدة شعرية عبرت عن أهمية الذكرى وأهميتها في استلهام الدروس والعبر للانتصار لقضايا الأمة.


وفي السياق ذاته نظم أبناء مديريات التعزية وحيفان وخدير بمحافظة تعز اليوم فعالية جماهيرية في ذكرى عاشوراء.
وفي الفعالية أكد مشرف مديرية التعزية الدكتور محمد الذيباني والشيخ علي السروري عن العلماء، وأنس سعيد عن المشاركين، أهمية إحياء هذه الذكرى في استلهام الدروس والعبر من مواقف وسيرة الإمام الحسين في مواجهة الطغاة والمستكبرين ونصرة الحق والوقوف في وجه الباطل.
وأشارت الكلمات إلى مايتعرض له الشعب اليمني من عدوان غاشم وجرائم بشعة منذ أكثر من خمس سنوات، وما تتطلبه المرحلة من الصمود والثبات في مواجهة الظلم والطغيان، حتى تحقيق النصر.
وأدانت كل أنواع التطبيع مع العدو الإسرائيلي التي تورطت بها بعض الأنظمة العميلة.

وفي محافظة أب أقيمت بمديرية مذيخرة اليوم فعالية ثقافية لإحياء ذكرى عاشوراء.
وفي الفعالية أكد وكيل المحافظة المليكي حاجة الأمة للسير على نهج الحسين عليه السلام في ثورته ضد الظلم الطغيان.
وتطرق إلى ملامح وبطولات الإمام الحسين رضي الله عنه وما تعرض له من مظلومية، ما يتطلب الاقتداء بمنهجه والسير عليه.
وندد الوكيل المليكي بالتطبيع الإماراتي الصهيوني والذي يعد خيانة للأمة والمقدسات الدينية .. مؤكداً أهمية الانتصار للقضية الفلسطينية من خلال الاستمرار في دعم الشعب الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة.
وأكد المشاركون في الفعالية أن التطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني في الوقت الذي يٌعد خيانة للأمة والقضية الفلسطينية، يكشف زيف النظام الإماراتي في إدعاء السلام.
وعبروا عن الرفض والاستنكار لأي شكل من أشكال التطبيع مع إسرائيل .. مشيرين إلى أنه لا يجوز السكوت إزاء إعلان النظام الإماراتي التطبيع مع الكيان الصهيوني المغتصب للأراضي العربية.
إلى ذلك أقيمت فعالية خطابية وثقافية بذكرى استشهاد الامام الحسين عليه السلام بمديرية حبيش.
وأكد المشاركون في الفعالية تمسكهم بنهج الإمام الحسين والوقوف ضد الطغاة والظالمين والتضحية في الدفاع عن الوطن .. منددين بالتطبيع الإماراتي الصهيونى المغتصب للأراضي العربية والمقدسات الاسلامية.
وأوضح مدير المديرية محمد الشبيبي أن ذكرى عاشوراء أحيت في قلوب الأمة الإسلامية التضحية والفداء في مواجهة الطواغيت .. لافتاً إلى أهمية التحرك لمواجهة قوى العدوان والإنتصار لمظلومية الشعب اليمني.
وألقيت عدد من الكلمات، أشارت إلى أهمية إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين في استلهام الدروس والعبر لمقارعة الطغاة والظالمين.

وفي محافظة الجوف أقيمت في مدينة الحزم ، فعالية خطابية بذكرى عاشوراء يوم استشهاد الإمام الحسين عليه السلام تحت شعار “هيهات منا الذلة” .
وفي الفعالية التي حضرها وكلاء المحافظة ومدراء المديريات والمكاتب التنفيذية وأعضاء المجالس المحلية ومشائخ ووجهاء المحافظة، ألقيت كلمات أكدت أهمية إحياء ذكرى عاشوراء لاستلهام الدروس والعبر من سيرة ونهج الإمام الحسين وثباته في مقارعة الظلم والطغيان ونصرة المستضعفين.
وتطرقت الكلمات إلى مكانة الإمام الحسين عليه السلام في نفوس اليمنيين الذين يستلهمون من ثورته الصمود والثبات في وجه العدوان.
وأشارت إلى أن ثورة الإمام الحسين وشخصيته كانت وما تزال أنموذجاً لكل أحرار العالم يستوحون منها مبادئ الحرية والتضحية في مقارعة الظالمين.

وفي السياق ذاته أحيت محافظة الحديدة فعالية بذكرى عاشوراء يوم استشهاد الإمام الحسين عليه السلام تحت شعار “هيهات منا الذلة”.
وفي الفعالية أشار القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم إلى أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس من تضحية الإمام الحسين رضي الله عنه في مقارعة الظلم والطغيان.
واعتبر احياء يوم استشهاد الإمام الحسين، محطة للتزود بالقيم والمبادئ التي سار عليها في نصرة المستضعفين ومواجهة المستكبرين.
وتطرق قحيم إلى أن ذكرى عاشوراء منطلقا للأمة العربية والإسلامية في رفض الهيمنة والاستكبار ومواجهة قوى الضلال والاستعمار.
وأكد أن اليمنيين وهم يحيون ذكرى عاشوراء رغم الظروف الصعبة التي يمرون بها، يقدّمون صورة عن وعيهم وصدق مشاعرهم وولائهم لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعدم ارتهانهم لأعداء الأمة.
وفي الفعالية التي حضرها وكلاء المحافظة ومدراء المديريات والمكاتب، استمع الحاضرون إلى كلمة مسجلة لقائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين حول ثورة الإمام الحسين عليه السلام وتضحياته في إصلاح مسار الأمة.

وفي محافظة المحويت أقيمت فعاليتان بمديريتي بني سعد وملحان ، لإحياء ذكرى عاشوراء .
وفي الفعاليتين بحضور قيادات المديريتين والشخصيات الاجتماعية والثقافية والتربوية، ألقيت كلمات أكدت أهمية المضي على نهج الإمام الحسين عليه السلام في ثورته ضد الظلم والطغيان واستلهام الدروس والعبر من سيرته الجهادية.
وتطرقت الكلمات إلى مظلومية الإمام الحسين عليه السلام وثباته وصموده في مقارعة البغاة والظالمين . مشيرة إلى أن الاقتداء بمنهجه هو السبيل للانتصار على طغاة العصر ومجرمي الحروب.
وأشارت إلى أن التطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني خيانة للأمة والقضية الفلسطينية.
ودعت الكلمات أبناء الأمة إلى الاقتداء بسيرة سيد الشهداء والسير على خطاه لتصحيح واقع الأمة وتحقيق عزتها واستقلالها.

وفي محافظة حجة أقيمت بمديريات محافظة حجة فعاليات ثقافية إحياء لذكرى عاشوراء بحضور قيادة المحافظة والمكاتب التنفيذية والمجالس المحلية والمكاتب الإشرافية.
وألقيت في الفعاليات كلمات أوضحت أهمية إحياء ذكرى عاشوراء لاستلهام الدروس والاستفادة منها في مواجهة دول العدوان، مشيرة إلى المظلومية التي تعرض لها الإمام الحسين بن علي عليهما السلام وشجاعته في نصرة الحق وخروجه على الظالمين ومقارعة الظلم.
وأكدت الكلمات مضي أبناء ومشايخ ووجهاء محافظة حجة على درب الحسين والتمسك بالقيم والأهداف التي خرج من أجلها.. لافتة إلى أن ما يتعرض له الشعب اليمني من مظلومية وعدوان يعود إلى تمسكهم بنهج النبي الأعظم وتمسكهم بمبادئ آل البيت.
كما أكدت الاستعداد لتقديم المزيد من التضحيات دفاعاً عن الدين والعرض والسيادة الوطنية.. داعية للتحشيد ورفد الجبهات بالمزيد من الرجال لجبهات الصمود.
وتطرقت الكلمات إلى ما تتعرض له الأمة العربية جراء تولي عدد من أنظمتها لأعداء الإسلام.. رافضة التطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني.

 

وفي سياق متصل أقيمت بمحافظة مأرب، فعالية خطابية في مديرية بدبدة وأمسية ثقافية في مديرية حريب القراميش في ذكرى عاشوراء واستشهاد الإمام الحسين عليه السلام.

وألقيت في الفعالية والأمسية الثقافية بحضور قيادات في السلطة المحلية والمشايخ والوجهاء،  كلمات أكدت أهمية إحياء ذكرى عاشوراء واستلهام العبر والدروس من مأساة كربلاء والقيم والمبادئ العظيمة التي حملتها الثورة الحسينية في مواجهة الطغاة والمستكبرين.

وأشارت الكلمات إلى ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان سعودي أمريكي، وأهمية الإقتداء بتضحيات الإمام الحسين في مواجهة قوى الظلم والطغيان.

وجدد أبناء بدبدة وحريب القراميش الاستعداد لرفد الجبهات بالمال والرجال ومواجهة قوى العدوان والإرتزاق ..مباركين الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهات العزة والشرف دفاعا عن الوطن وأمنه واستقلاله.

وأقيمت بمديريات عتمة ووصاب العالي ووصاب السافل بمحافظة ذمار اليوم فعاليات خطابية لإحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام تحت شعار “هيهات منا الذلة”.

وألقيت في الفعاليات التي حضرها قيادات وأعضاء المجالس المحلية والتنفيذية والإشرافية ومشائخ وشخصيات اجتماعية، كلمات أشارت إلى أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والعبر من مواقف وسيرة الإمام الحسين في مواجهة الطغاة ونصرة الحق.

وتطرقت إلى ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان للعام السادس وما تتطلبه المرحلة من صمود وثبات وتعزيز وحدة الصف ولم شمل الأمة.

واعتبرت الكلمات التطبيع الإماراتي الصهيوني خيانة للأمة وتفريط بالمقدسات الإسلامية .. مؤكدة أهمية الانتصار للقضية الفلسطينية من خلال الاستمرار في دعم الشعب الفلسطيني وكافة فصائل المقاومة.

وندد المشاركون في الفعاليات بتخاذل المجتمع الدولي إزاء استمرار العدوان وجرائمه بحق اليمن أرضا وإنسانا والتي تتنافى مع القوانين الدولية والإنسانية .. مؤكدين وقوفهم إلى جانب الجيش واللجان الشعبية والاستمرار في رفد الجبهات بالمال والرجال حتى النصر.

وكانت قيادات وأعضاء المجالس المحلية والتنفيذية وجموع من المواطنين من مديريات المحافظة، شاركوا في الفعالية المركزية التي أقيمت اليوم بمدينة ذمار.

وعلى ذات الذكرى , أقيمت بمحافظة صنعاء اليوم فعالية للقطاع النسوي في ذكرى عاشوراء نظمها المكتب الإشرافي وإدارة توعية المرأة بمكتب الأوقاف والإرشاد بالمحافظة تحت شعار ” هيهات منا الذلة”.

وألقيت كلمات في الفعالية أشارت إلى أن المواقف الشجاعة للإمام الحسين في مواجهة الطغيان تتجسد اليوم في صمود اليمنيين وثباتهم في وجه تحالف العدوان.. مؤكدة أن الشعب اليمني اختار السير على خطى الحسين في مواجهة قوى الظلم والطغيان.

واستعرضت، قبسات من حياة الإمام الحسين وحاجة الشعب اليمني وهو يواجه قوى الاستكبار العالمي للتحلي بالشجاعة والإقدام والتمسك بالحق مهما بلغت التضحيات حتى تحقيق النصر.

ولفتت إلى أهمية الاستفادة من دروس وعظات المدرسة الحسينية والسير على درب أعلام الأمة في تصحيح واقعها.. معتبرة العاشر من محرم ذكرى استشهاد الإمام الحسين يمثل حدثا مهما في تاريخ الأمة لمواجهة المستكبرين.

وأكدت الكلمات السير على نهج النبوة والاقتداء بآل البيت في مقارعة الظلم والطغاة المستكبرين واستمرار الصمود والثبات.

فيما أوضحت مديرة إدارة توعية المرأة بمكتب الأوقاف فنون مجلي دور المرأة في تربية الأجيال التربية المستمدة من القرآن الكريم التي لا تقبل الذل والهوان.. مؤكدة أهمية استلهام الدروس والعبر من مظلومية الحسين وآل بيت رسول الله والتحلي بالصبر والثبات في مواجهة التحديات.

كلمة المكتب الإشرافي بالمحافظة أكدت أن يوم عاشوراء سيظل حيا في وجدان وضمائر أحرار الأمة.. معتبرة إحياء هذه المناسبة محطة مهمة تستلهم منها الشعوب الحرة عوامل الصبر والتضحية والفداء نصرة للدين والحق.

تخللت الفعالية فقرات انشادية وقصائد، أكدت استمرار صمود وثبات نساء محافظة صنعاء في مواجهة التحديات في ظل العدوان والحصار .

و أقيمت اليوم بمحور برط في محافظة الجوف فعالية خطابية بذكرى عاشوراء بحضور المحافظ عامر علي المراني.

وألقيت في الفعالية كلمات، استعرضت مأساة كربلاء وتضحيات الإمام الحسين وأهل بيته وأصحابه في مواجهة الطغاة والظالمين والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وأشارت إلى أهمية استلهام العبر والدروس من هذه التضحيات في نصرة المستضعفين والثورة ضد حكام الجور في واقعنا المعاصر.

وتطرقت الكلمات الى ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان سعودي أمريكي غاشم يهدف لإستباحة الأرض ومصادرة الكرامات، ووجوب التحرك لرفد الجبهات كواجب ديني ووطني.

وأكد أبناء محور برط وقوفهم إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في خوض معركة الشرف والبطولة دفاعا عن اليمن أرضا وإنسانا، والتصدي للعدوان ومرتزقته مهما كانت التضحيات.

تخلل الفعالية قصائد وفقرات فنية عبرت عن تمسك اليمنيين بمنهج الإمام الحسين كقائدا وثائر، وعظم مأساة كربلاء.

يتبع …

سبأ