وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

السيد حسن نصر الله يستنكر التطبيع الذى أقدمت عليه الامارات مع اسرائيل

السياسية- وكالات:
استنكر الأمين العام لحزب الله اللبناني السيد حسن نصرالله، اليوم “التطبيع الذي أقدمت عليه دولة الإمارات مع إسرائيل، ولن يقابله ثمن من الإسرائيلي عكس ما أشيع من أن هذا التطبيع سيمنع ضم الضفة الغربية لإسرائيل”.
وقال السيد نصر الله في كلمة بمناسبة ذكرى عاشوراء: “إسرائيل لا تثق بأي حكومات أو شعوب في المنطقة ولا تثق إلا بقوتها، وهناك اعتراف الاسرائيلي نفسه من انها انتقلت الى مرحلة السلام مقابل لا شيء”.

وعن الوضع اللبناني، تمنى أن “تنجز الكتل البرلمانية غدا الاثنين تسمية من سيعمل على تشكيل حكومة، لأننا في حاجة الى حكومة قادرة على إنجاز الإصلاحات، وحزب الله يؤيد الإصلاحات الى آخر مدى”، معربا عن تأييه للحكومة التي ستشكل، متمنيا أن تكون الحكومة “على قدر تأمين الخدمات للشعب”.

ودعا السيد نصر الله الى “تحقيق أماني الشعب ومطالبه وعلينا تحديدها، وما اذا كانت عبر تظاهرات بضعة الآف واستفزاز الآخرين، والى اعتماد آلية في مسألة التظاهر، ثم هل علينا ان نعتمد آلية الاستفتاء عن أماني الشعب وآماله، أم علينا اعتماد آليات استطلاعات رأي موثوقة؟ نحن حاضرون لأي آلية يجب اعتمادها، ولكن هنا في لبنان يجب قطع الطريق على التدخلات من الخارج”.
وتطرق الى دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى عقد سياسي جديد، معلنا تأييده لهذه الدعوة “شرط ان يكون برضى كل أطراف الشعب”.
واشار الامين العام لحزب الله اللبناني الى حادثة انفجار مرفأ بيروت، وشدد على “ضرورة متابعتها والاسراع في تعويض الناس للعودة الى بيوتهم”، ودعا الجيش الى “إعلان التحقيق ، لجلاء الحقائق، وتاليا إسكات من يكذب في هذا الأمر باتهامهم حزب الله”.