وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

عودة قائد أمني مع ضباط وأفراد من المغرر بهم إلى صنعاء

السياسية :

عاد إلى العاصمة صنعاء المقدم محمد الصلاحي الذي كان معينا من قبل حكومة المرتزقة مديرا للبحث الجنائي بمحافظة الجوف ومعه عدد من الضباط والأفراد ممن كانوا يعملون معه.

وخلال استقبال العائدين رحب مدير عام التوجيه والعلاقات العامة بوزارة الداخلية العميد منصور اللكومي، بالصلاحي ورفاقه الذين تركوا معسكرات المنافقين في الجوف ومأرب.. مؤكدا انهم اتخذوا القرار الصائب قبل فوات الأوان.

وأوضح أن قرار العفو لايزال ساريا لكل المغرر بهم للعودة إلى الصف الوطني.

ولفت إلى أن عودة القيادات الأمنية يشير إلى الوعي الكبير لديها بعد أن تكشفت حقائق العدوان وأطماعه لاسيما عقب إعلان دول العدوان التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وأشاد العميد اللكومي بدور الوجهاء والمشائخ في التواصل مع المغرر بهم وتسهيل عودتهم إلى مدنهم وقراهم.

فيما أشاد المقدم الصلاحي، بحفاوة الاستقبال في العاصمة صنعاء.. موضحا أن عودته جاءت بعد أن تبينت له حقائق العدوان وإعلان التطبيع بين الإمارات وإسرائيل إلى جانب ما يتعرضون له من اضطهاد وتنكيل من قبل العدو السعودي.

ودعا المخدوعين للعودة وترك معسكرات العدو واستغلال فرصة سريان قرار العفو العام.

حضر الاستقبال مساعد مدير التوجيه والعلاقات بوزارة الداخلية العقيد فهد الغنامي ومدير مركز الإعلام الأمني العقيد نجيب العنسي والشيخ ناجي وازع والشيخ فضل الباشا وعدد من القيادات الأمنية والمشائخ والشخصيات الاجتماعية.