وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

السياسية ..النبأ اليقين ..

ضيف الله الشامي *
في خضم الصراعات والتنافس الإعلامي وتعدد وسائل الإعلام وتنوعها حتى أصبح الإعلام خصوصا الإعلام الإلكتروني هو بوابة وصوت من لا صوت له،وأصبح يمثل رافدا صحفيا جديدا حتى كاد أن يطغى على الصحافة الورقية ، وتعالت أصوات الاستقلالية في الخبر وتوجيهه وامتهان السياسة كعمل تصنعي يمتهنه البعض وتمارسه معظم الوسائل الإعلامية ، لذلك وحرصا منا في وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) على العمل في الأطر السياسية والإعلامية بمصداقية وحرفية وموضوعية ، وتحقيق السبق وإيضاح الحقائق ، ووضع التوجهات السياسية التي تمثل البلد وتعزز من الوعي السياسي الصادق ، ونقل القارئ من حالة التجاذبات المتعددة والمشتتة والتي قد تتقاذف به أمواجها حتى يرتطم بصخرة الواقع فيكتشف بعد فوات الأوان كم هي الخسارة للوقت والجهد الذي بذل في غير موضعه .

فكانت ضرورة إطلاق موقع “السياسية ” الكترونيا كخطوة أولى نحو إعادة إصدار الصحيفة ورقيا متى ما تيسرت الأمور لذلك – بعد توقفها لمدة خمس سنوات نتيجة الهجوم الذي تعرضت له الوكالة ونهب ممتلكاتها وحتى الأرشيف الخاص- ومن أهم الجوانب التي نحرص على الاهتمام بها في هذا الموقع تحويل العمل الإعلامي بمختلف فنونه الصحفية وخصوصا في المجال السياسي من عامل هدم إلى عامل بناء وذلك من خلال تقديم الرؤى والتحليلات السياسية للتعامل مع كل حدث ونقل التناقضات السياسية للقارئ برؤية وطنية جامعة تعزز الهوية الإيمانية اليمنية وتكشف حقائق يحاول الوسط السياسي محليا ودوليا تغييبها عن الواقع اليمني والدولي خصوصا فيما يتعلق بالعدوان على اليمن والجرائم التي ترتكب بحقه.

وفي هذا المنبر الإلكتروني سنعمل على تعزيز الإعلام الرقابي وتسليط الضوء على مكامن الإختلالات والفساد في كل القطاعات والجهات بالأدلة والوثائق ، ليُصبح نموذجا للصحافة الإلكترونية الصادقة والنبأ اليقين والجمع بين لغة السياسة العصرية برؤية أكثر واقعية تُمكن القارئ من القدرة على فهم الأمور بطريقة سلسة ولكي لا يكون عُرضةً للتجاذبات السياسية التي تحاول حرف مسار الصمود الوطني .

كما سيتم الحرص على أن يكون هذا الموقع أسلوباً من أساليب العمل على تصحيح مسار العمل في مؤسسات الدولة من خلال إجراء تحقيقات ومسوحات ميدانية للأنشطة العملية وتعزيزها ومعالجة الإختلالات في مؤسسات الدولة وخارجها للمساهمة في بناء الدولة وتفعيل مؤسساتها للقيام بمهامها وواجباتها العملية من منطلق الشعور بالمسؤولية ومواجهة الفساد ..
* رئيس مجلس الإدارة -رئيس التحرير