وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

إب .. مسيرة حاشدة للتنديد بجرائم العدوان واختطاف النساء

السياسية:
شهدت محافظة إب الاربعاء مسيرة جماهيرية حاشد للتنديد بجرائم العدوان وإختطاف النساء تحت شعار “بدمائنا نصون أعراضنا”.
وردد المشاركون في المسيرة الجماهيرية، الشعارات المنددة بما يرتكبه العدوان ومرتزقته من جرائم مروعة وحرب إبادة جماعية بحق أبناء الشعب اليمني، وآخرها مجزرتي مستشفى الثورة وسوق السمك بالحديدة وجريمة إختطاف النساء في التحيتا.
وأعلن أبناء إب النكف والنفير العام والوقوف إلى جانب أبناء الحديدة للدفاع عن العرض والأرض .. مؤكدين أن إختطاف النساء عيب أسود ودخيل على المجتمع اليمني.
ودعا رئيس جامعة إب الدكتور طارق المنصوب الجميع إلى تضافر الجهود ورفد الجبهات بالمال والرجال دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره.
وأشار إلى أن ما يرتكبه تحالف العدوان ومرتزقته من جرائم بشعة وصلت حد اختطاف النساء، يستدعي تحرك الجميع للدفاع عن الأرض والعرض .
كما دعا الدكتور المنصور المنظمات الدولية والحقوقية الوقوف أمام هذا الجرائم التي يتعرض لها الشعب اليمني والعمل على إيقافها.
فيما أكد وكيل المحافظة راكان النقيب أن جرائم العدوان وإنتهاكاته لن تثني الشعب اليمني عن الدفاع عن أرضه وكرامته.
وحث الجميع على التحرك لمواجهة العدوان ورفد الجبهات بالمزيد من الرجال وقوافل الدعم بما يعزز من عوامل الصمود المجتمعي .
بدوره أكد الشيخ أمين أبو راس في كلمة مجلس التلاحم القبلي إدانته لجرائم العدوان وآخرها جرائم إختطاف النساء وقتل الأسرى واستهداف المواطنين بمستشفى الثورة بالحديدة وسوق السمك بميناء الاصطياد.
ودعا أبناء المحافظة التوجه إلى جبهات الساحل الغربي ورفدها بالرجال والعتاد دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره .
وأدان بيان صادر عن المسيرة الجماهيرية تلاه يحيى القاسمي جريمة إختطاف النساء ومجزرتي سوق السمك ومستشفى الثورة بالحديدة.
وأكد البيان إستمرار أبناء إب في التحشيد لرفد الجبهات بالرجال والعتاد دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره.
شارك في المسيرة وكلاء المحافظة عبدالواحد المروعي والدكتور أشرف المتوكل وقاسم المساوى ومشرف المحافظة صالح حاجب وقيادات السلطة المحلية وعدد من المشائخ والأكاديميين والأعيان .
سبأ