وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات يدشن موقع السياسية بوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

سبأ – السياسية :

دشن نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود الجنيد ووزيرا الإعلام عبد السلام جابر والدولة عبد العزيز البكير الأحد بوكالة الأنباء اليمنية سبأ، موقع السياسية على شبكة الإنترنت على الرابط http://www.alsyasiah.ye/.

وفي التدشين ، اعتبر نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات، تدشين موقع السياسية يعبر عن الهوية اليمانية الحقيقية والتوجهات السياسية للقيادة والشعب اليمني الذي يتطلع إلى مستقبل أفضل وبناء الدولة المدنية القوية والموحدة.

وقال الجنيد ” إن موقع السياسية سيكون متميز بمواده الإخبارية المتنوعة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا وغيرها، بالإضافة إلى كشف أي إختلالات بما يسهم في تعزيز الدور الرقابي على أداء مؤسسات الدولة”.

وأشار إلى الأداء الصحفي المتميز لوكالة الأنباء اليمنية سبأ خلال المرحلة الراهنة وما تقوم به من تغطية لمختلف الأنشطة والفعاليات على مستوى المركزي والمحافظات وكذا إصداراتها المتميزة .. معتبرا الوكالة البوابة الرئيسية للأخبار الرسمية.

وأشاد الجنيد بجهود قيادة الوكالة وموظفيها وصمودهم في مواجهة التحديات نتيجة الأوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد جراء العدوان.. وقال ” إن معركتنا مع العدو تؤكد أن الشعب اليمني كريم وأصيل ويتطلع إلى الاستقلال وأن تكون إرادته حرة ولا يرتهن للخارج “.

من جانبه, أكد رئيس مجلس إدارة وكالة الأنباء اليمنية سبأ – رئيس التحرير ضيف الله الشامي أن تدشين صحيفة السياسية بنسختها الإلكترونية ستكون منبرا إعلاميا يعكس التوجهات السياسية للبلد.

وقال ” حرصنا أن يكون هذا الموقع خطوة أولى على أن نتمكن في المستقبل من إعادة إصدار صحيفة السياسية ورقيا، والتركيز على كل ما يعزز من الثوابت الوطنية وعكس التوجه السياسي للبلد وكشف جرائم العدوان ومخططاته”.

ولفت الشامي إلى حملات التضليل لوسائل إعلام العدوان وسعيها لتغييب الحقائق .. وأردف قائلاً: هناك من يصور أن العدوان والجرائم التي ترتكب بحق الشعب اليمني هي نتيجة خلاف سياسي  وهذا يتنافى كليا مع الواقع.

وأضاف ” حرصنا على أن يكون موقع السياسية منبرا للتوجهات السياسية للإسهام في توضيح الحقائق وكشف التناقضات السياسية وتوجيه الرأي العام بالاتجاه الصحيح وأن لا يكون عرضة للتجاذبات “.

ونوه رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير بدور كل من ساهم وشجع لتدشين موقع السياسية وإعادة إصدار الصحيفة ورقيا .. لافتا إلى الصعوبات التي تواجه الوكالة وشحة الإمكانيات وعدم القدرة على إعادة تشغيل المطبعة التي تعرضت للتدمير والنهب وكذا عدم وجود ميزانية تشغيلية للوكالة بشكل عام والمطبعة بصورة خاصة.

وثمن الشامي جهود كافة كوادر الوكالة وصمودهم في تأدية مهامهم ومتابعة جميع الفعاليات والأنشطة الرسمية والشعبية ومنظمات المجتمع المدني وكل ما يعتمل في الساحة الوطنية في ظل ظروف صعبة بالغة التعقيد.

وفي التدشين أكد مدير عام السياسية أحمد الديلمي حرص الوكالة أن يكون موقع السياسية نافذة جديدة تضم مختلف الأطياف والتوجهات السياسية وتستوعب كل الأفكار والآراء باستثناء ما يمس الثوابت الوطنية.

وأشار إلى أهمية تدشين الموقع خلال المرحلة الراهنة لتسهم مع وسائل الإعلام الوطنية في كشف الحقائق والتوعية والتثقيف وتقديم اليمن كما هو لا كما يريد الآخرون.

وخلال التدشين تم تقديم عرض عن موقع السياسية وما يتضمنه من نوافذ تشمل الأخبار المحلية والعربية والدولية والترجمات والتحقيقات والتحليلات والصفحات المتخصصة في المجالات الاقتصادية والثقافية والرياضية.

عقب ذلك اطلع نائب رئيس مجلس الوزراء ومرافقوه على سير العمل في مختلف الإدارات الصحيفة والفنية في الوكالة.