وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

نبيل الوزير يناقش مع اليونيسيف التعاون في مكافحة الكوليرا

السياسية:
ناقش اجتماع الاربعاء، برئاسة وزير المياه والبيئة المهندس نبيل عبدالله الوزير، ضم نائب رئيس الممثل المقيم لليونيسيف شيرين فركاي، خطط وبرامج الوزارة بشأن مواجهة وباء الكوليرا ودور اليونيسيف في دعم ومساندة الوزارة في مواجهة الوباء.
واستعرض الاجتماع القرارات المتخذة بشأن ما تم مناقشته في اجتماع الثلاثاء لتعزيز جهود الوزارة وشركائها المانحين لمواجهة الوباء خاصة مع ظهور جائحة جديدة.
والاتفاق الاجتماع على إعداد خارطة في غرفة عمليات وزارة المياه والبيئة لمواقع الاستهداف يتم تحديثها يوميا بالحالات التي ظهرت وكذا الحالات التي تم استهدافها.
كما تضمن الاتفاق توافق الرؤية بين وزارة المياه والبيئة واليونيسيف في إشراك عدد من الجهات ضمن غرفة العمليات ومنها وحدة الطوارئ والإصحاح البيئي ومشروع فرق الإستجابة السريعة ووحدة الحضر ووزارة الصحة العامة والسكان وهيئة الموارد.
وتدارس الاجتماع الإجراءات الاستراتيجية المتوسطة المدى لتحسين الوضع وتم الاتفاق على الإجراءات العملية بهذا الشأن.
وبخصوص الإجراءات الإحترازية التي ستقوم بها وزارة المياه عبر فرقها الميدانية بالمحافظات لمواجهة انتقال الوباء من منطقة إلى أخرى من خلال تدفق السيول خلال موسم الأمطار وذلك نظرا لسهولة انتقال الفيروس، التزمت وزارة المياه والبيئة بانتقال فرقها الميدانية لمناطق هطول الأمطار لتقوم بدورها الوقائي لمواجهة ظهور أو انتقال الفيروس وذلك بحسب ما تقدمت به اليونيسيف، وتركيزها على هذا الجانب من خلال اعتمادها على نظام تنبيه مبكر لتحديد مناطق هطول الأمطار.
كما تم الاتفاق على إصدار نشرة أسبوعية عن وضع انتشار الكوليرا ومكافحتها والتقليل منها.
وقد أكد وزير المياه والبيئة أن الوزارة ومن خلال خبرتها الميدانية في تتبع ومواجهة الوباء منذ ظهوره تعتبر اليوم على مستوى عال من الجاهزية لمواجهة جائحة هذا العام بقدراتها البشرية المتواجدة في الميدان والمؤهلة.
وأشار إلى أن منظمة اليونيسيف تعتبر الشريك الأساسي والمهم التي ساندت اليمن ووقفت الى جانبه لمواجهة وباء الكوليرا .
إلى ذلك زار وزير المياه والبيئة ومعه نائب الممثل المقيم لليونيسيف والمشاركين في الاجتماع غرفة العمليات بالوزارة واطلعوا على سير العمل فيها .
سبأ