وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

رئيس الوزراء يلتقي أولياء دم القتيل الشيخ ماجد الأسدي

 

السياسية:

التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، اليوم الاحد مشائخ ووجهاء وأعيان عتمة وأولياء المجني عليه الشيخ ماجد الأسدي بحضور وزيري الداخلية اللواء الركن عبدالحكيم الماوري والدولة لشئون مجلسي النواب والشورى الدكتور علي أبو حليقة وعضو مجلس النواب إسماعيل السماوي.

وخلال اللقاء استمع رئيس الوزراء إلى ملابسات حادثة قتل المجني عليه الشيخ الأسدي وسير عملية التحقيقات التي تجريها الأجهزة الأمنية حتى الآن حول الحادثة بمختلف جوانبها ، والالتزام المسئول من قبل أولياء الدم ممثلة بالشيخ منصورالأسدي شقيق القتيل بالقانون واحتكامهم إلى شرع الله في سير القضية والبت فيها من قبل القضاء.

وأعرب رئيس الوزراء أثناء اللقاء عن الشكر للشيخ منصور الأسدي وكافة مشائخ وأعيان عتمة الذين لجاؤوا إلى القانون والنظام للبت في هذه القضية ولعدم لجوئهم إلى أساليب غير قانونية مضرة بالأمن والسلامة العامة.

ووجه الأجهزة الأمنية بسرعة استكمال ملف القضية وفقا لما نص عليه القانون وإحالتها إلى الأجهزة القضائية للفصل فيها .. مؤكداً أنه لا يوجد أحد فوق القانون وينبغي أن يعمل الجميع على تكريس سلطة الدستور والقانون والاحتكام إليهما في مختلف القضايا.

وقال ” نحن معنيون في الحكومة والأجهزة الضبطية والسلطة القضائية بتنفيذ النصوص القانونية على الجميع ورفض أية تسويف أو تدخلات سلبية من شأنها إعاقة تنفيذه “.

وطمأن الجميع أن الإجراءات القانونية ستأخذ مسارها والحكومة ممثلة بوزارتي الداخلية والعدل معنية بهذا الملف وملتزمة بالتحقق من عدم ظلم القتيل أو أوليائه .

 

 

سبأ