وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)

رئيس الوزراء يندد بانتهاكات السعودية والإمارات في المحافظات والمناطق المحتلة

 

السياسية:

ندد رئيس مجلس الوزراء الدكتورعبدالعزيز صالح بن حبتور، بشدة الانتهاكات المستمرة التي يتعرض لها المواطنين بالمحافظات الجنوبية والشرقية من قبل المحتلين الإماراتيين والسعوديين وما يقومون به من أعمال تمس كرامة الإنسان وآدميته.

جاء ذلك لدى لقاء رئيس الوزراء الاثنين بصنعاء محافظي شبوة وعدن اللواء محمد علي الطمباله وطارق سلام.

حيث جرى الوقوف على الأوضاع المزرية التي تعيشها محافظتي عدن وشبوة بوجه خاص وبقية المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة بصورة عامة في المجالات الاجتماعية والأمنية والخدمية والمعيشية في ظل سياسة الفوضى والتهميش والاستعلاء التي ينتهجها المحتلين واستجلابهم لداعش والقاعدة واستخدامهم في خطتهم لإرهاب السكان وفي العمليات القتالية في مواجهة الجيش واللجان الشعبية خاصة في الساحل الغربي.

وركز اللقاء على الهجمة الشرسة التي تتعرض لها محافظة عدن وواقعها الاجتماعي والمدني وانتهاكات المحتل وجرائمه المتصاعدة وانعكاسات ذلك المباشرة على بقية المحافظات المحتلة، إلى جانب الحراك الشعبي المتنامي الرافض لوجوده كرد فعل على غطرسته وعبثه في مختلف نواحي الحياة العامة والخاصة فيها.

وأكد اللقاء استعداد الحكومة تقديم الدعم اللازم لمحافظة عدن وبقية المحافظات المحتلة للإنعتاق من براثن الاحتلال الإعرابي الذي عاث فسادا في الأرض وإرهابا للمجتمع لإسكاته ومحاولة إرضاخه لأطماعه.

وأشار إلى أن ما نشرته وكالة أسوشييتد برس  بشأن استجلاب السعودية والإمارات للقاعدة وداعش إلى المحافظات المحتلة ودعمهما لعناصرهما المتطرفة وتهيئتها كملاذ آمن لهما لتنفيذ أجندتهما الإرهابية والإجرامية، يؤكد النوايا الشيطانية للمعتدين والمحتلين تجاه اليمن أرضا وشعبا.

واعتبر اللقاء جلب المحتل للإرهابيين ودعمهم وكذا القتل والتعذيب والانتهاكات التي يقوم بها بحق أبناء المحافظات المحتلة بالجريمة المركبة التي ينبغي أن تواجه بالمزيد من التلاحم الشعبي بين جميع أبناء الوطن الذين يواجهون عدوا ومخططا واحدا سواء في الشمال أو الجنوب أو الشرق أو الغرب.

سبأ